بتكلفة 750 الف يورو..منظمة زوا” والجمعيات الزراعية يستعرضان تجارب ناجحة لتحقيق الأمن الغذائي بمنتدى “الخيمة الثقافي بالقضارف”

319

القضارف سليمان مختار – استهل منتدى الخيمة الثقافي بالقضارف انطلاقة موسمه الخامس اليوم بحلقة نقاش ساخنة حول دعم الجمعيات الزراعية والنسوية بالقضارف تجربة منظمة ( زوا ) نموذجا.

ناقشت الحلقة بالتقيم والتقويم تجارب زراعية ناجحة للجمعيات الزراعية النسوية أخرى بالقضارف وانعكاسات التجربة المتغيرات والتأثيرات التي أحدثها على الاوضاع المعيشية الحياتية للمستهدفين علاوة علي الآفاف المستقبلية للتوسع في تلك المشرعات.

في الوقت الذي كشفت فيه المهندسة أماني ابراهيم مدير مشروع الامن الغذائي ومسؤولة المشروع بمنظمة ( زوا ) بالقضارف ان الكلفة الكلية لمشروع النظام الاساسي للجمعيات بلغ (750) الف يورو تم تخصيصها لتوطين الآليات الزراعية فيما تم تخصيص (25) الف يورو للتدريب ورفع القدرات في المجال الزراعي واستعرضت أماني المراحل التوسعية المختلفة للمشاريع المختلفة التي تم تنفيذها خلال اكثر من (8) سنوات.

وقالت ان تلك المشاريع تهدف لتحقيق الأمن الغذائي وتوفير فرص العمل بولايتي كسلا والقضارف عبر طرح اكثر من (22) الي (23) مشروعا لتقوية شراكة الخدمات لشبكات صغار المزارعين تمثل في توفير الآليات الزراعية ضمنها التراكترات والحاصدات والمقطورات لافتة الي تعضيد تلك الجهود بالجرعات التدريبة المتواصلة في مجال استخدام وتطبيق التقانات الزراعية لكافة المراحل الزراعية واستخدام التقاوي المحسنة عبر اتباع ارشادات مراكز نقل التقانات علاوة علي الاستخدام العلمي للمبيدات الزراعية وتابعت وصولا الي عمليات التخزين التي تم فيها تمليك مخازن للشبكات لضمان جودة تخزين المحاصيل وانشاء استشمارات صغيرة للاستفادة من القيمة المضافة للمحاصيل خاصة محصول الفول مشيرة الي استمرار مشروع تقوية شبكات المزارعين حتي نهاية شهر ديسمبر من العام الجاري في سياق متصل اكد الطيب عمر المدير التنفيذي القطري لمنظمة زوا ان مشروع تقوية مراكز الخدمات للجمعيات الزراعية كان نتيجة لثمرة جهود ثوتعاون لشراكات مع عدد من الجهات ذات الصلة اثمرت عن تحقيق الاهداف المشتركة للمنظمة صغار المزارعين بالجمعيات موكدا ان جمعيات صغارالزراعية هي حجر الزاوية لزيادة الانتاج الرٲسي للمحاصيل كاشفا عن ادخال مشاريع جديدة. ضمن خطة المنظمة للتوسع ونقل التجربة في محليات وسط القضارف والرهد والقلابات الشرقية علاوة علي تنفيذ الخطط التوسعية للمشروع بتمويل من الاتحاد الاوربي سوف يتم تنفيذ في محليات قلع النحل المفازة باسندة ودالحليو مشيرا لتعميم التجربة في اكثر من (9) محليات مشيرا أن مشروع سبر الممول من السفارة الهولندية يهدف إلى تطوير تجربة مشروع الشبكات لافتا الي أن نسبة المشاركة في الجمعيات الزراعية بلغت 59 % من الرجال 45 % من النساء فيما كشفت ممثلة جمعية سلسبيلة بمحلية القلابات الغربية فاطمة ابراهيم وقالت فاطمة التي تدير أكثر من (13) جمعية معظم أعضائها من النساء اشارت فاطمة لتقي جرعات تدربية في مجال بناء القدارت في كتابة المقترحات فضلا عن تمويل (8) وحدات اساسية لاستخدام التقانات الزراعية بتمويل من منظمة (جي إي زد) مشيرة للنقلة النوعية التي حققتها الجمعيات بتطبيق التقانة التي اسفرت عن ارتفاع انتاجية الفدان من (1) جوال الي (7) جوالات في طفرة غير مسبوق في العملية الزراعية لم يذهب المزراع عبدالمنعم حسن النور ممثل شبكة مهلة بمحلية القلابات الشرقية بعيدا في تقيم التجربة النجاحة غير المنظورة للشراكة بين الطرفين مشيرا الي انه يدير (13) جمعية زراعية تضم (209) مزارعين قائلا ان تجربة منظمة زوا من الشبكات هي تجربة جدير الاحتفاء والتقدير وتعد نبراسا تحتذي به الجمعيات الزراعية بالبلاد لافتا إلي تخطي التجربة لنجاحاتها العالمية مشيرا الي مشيرا الي الهدف ليس رفع انتاج الفدان الي (8) جوال للفدان بل يرتكز الي رفع الانتاجية فيما الخبير الزراعي مجدي احمد بخيت ان تجربة زوا وجمعيات صغار المزراعين آتت أكلها واصبحت من التجارب الزراعية الرائدة علي مستوي البلاد وصارت نموذجا للولايات الاخري لزيادة الانتاج ومكافحة الفقر والتحول من النمط التقليدي للزراعة والانتقال للزراعة الحديثة

whatsapp
أخبار ذات صلة