البرهان يتوعد المتآمرين في الداخل والخارج .. لن نسلم أمر السودان لأي جهة وإن ذهبنا ويلوح بالنصر : قربت

392

القضارف – متابعات – تاق برس – قال الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، القائد العام للجيش السوداني ، اليوم الأربعاء، إن “كل من تآمر على الشعب السوداني بالداخل والخارج لن يكون له دور في إدارة الدولة في المستقبل”.

 

وقال البرهان في كلمة ألقاها بمناسبة عيد الفطر في ولاية القضارف “نحن جميعاً في القوات المسلحة والقوات النظامية وحركات الكفاح المسلح والمقاومة الشعبية والمستنفرين والشعب السوداني سندحر هولاء المتمردين”، في اشارة لقوات الدعم السريع.

 

وتوعد البرهان قائلاً : “لن نسلم أمر دولتنا لأي جهة داخلية أو خارجية.. وهذه الدولة لن يديرها إلا الذين صمدوا أمام ظلم وانتهاكات الميليشيا.. ولن يكون لدينا أي حديث إلا بعد انتهاء المعركة مع المتمردين”.على حد تعبيره.
وأكد ” إنه “لن يتم تسليم أمر الدولة لأي جهة داخلية أو خارجية”.

 

وأوضح البرهان، خلال حديثه عقب أدائه صلاة العيد بمنطقة أم شجرة بولاية القضارف، قائلا: “ليس لدينا أي حديث إلا بعد انتهاء المعركة مع المجرمين”.

وتابع أن “هذه المعركة مع المتمردين تمايزت فيها الصفوف وأي شخص خان الشعب لن يكون له مكان بين السودانيين حتى وإن ذهبنا”، حسب تعبيره.

وأكد أن “أي شخص تآمر على الشعب السوداني بالداخل والخارج لن يكون له دور في المستقبل في إدارة هذه الدولة”.
وأضاف أن “هذه المعركة ستنتهي بانتصار القوات المسلحة والشعب السوداني”.

 

واشار إلى أن “العيد المقبل سيكون دون مرتزقة أو عملاء”، مؤكدا أن “بلاده لن يديرها إلا الذين صمدوا أمام ظلم وانتهاكات الميليشيات”.
وقال البرهان، إن الحرب ميزت الصفوف وحددت من يقف مع الشعب السوداني في الداخل أو في الخارج.

 

 

وقال إن كل من خان الشعب لا مكانه له بعد اليوم وأن النصر سيكون حليف القوات المسلحة، واضاف “قرّبت إن شاء الله”.

 

وطمأن كل العالم أن القضارف آمنة وعصيّة على التمرد.

ووصل البرهان القضارف اليوم الاربعاء، عشية قصف 3 طائرات مسيرة مجهولة المصدر مقر جهاز الامن والمخابرات بولاية القضارف ومسجد ومدرسة بالقرب من مقر الجهاز ما ادى لاصابة شخصين حسب حكومة الولاية.

البرهان يتوعد المتآمرين في الداخل والخارج .. لن نسلم أمر السودان لأي جهة وإن ذهبنا ويلوح بالنصر : قربت

وحل البرهان ضيفا على المك متوكل حسن دكين مك عموم البوادرة، وهتفت الجماهير جيش واحد شعب واحد عاش المك عاش المك.

ورفع البرهان علامة النصر وشكرهم على حسن الاستقبال والضيافة، وقال ” قربت”

في الاثناء، قال محمد حمدان دقلو “حميدتي”، قائد الدعم السريع بالسودان، إن قواته لن توفر أي حماية للمتفلتين بين عناصره.

ووعد قائد الدعم السريع في تسجيل صوتي بأن قواته ستنتصر لإرادة الشعب السوداني ووحدته.

 

وشدد على أن خيارهم واحد وهو النصر.

whatsapp
أخبار ذات صلة