والي الخرطوم مخاطبا مواطني أم درمان “أصبروا شوية” وتحذير من مخلفات الحرب ودانات غير متفجرة وأجسام غريبة

414

أم درمان – متابعات – تاق برس – تعرضت منطقة ودنوباوي وسط وجنوب الى تدمير كبير في المباني والمرافق الخدمية خاصة خطوط ومحولات الكهرباء.

واتخذت منها قوات الدعم السريع مقرا لها لادارة عملياتها العسكرية وزرع القناصة واحداث ثقوب في الحوائط لاغراض القنص.

والي الخرطوم أحمد عثمان حمزة زار المنطقة ووقف ميدانيا على بداية المرحلة الاولى لاعادة الحياة بالمرور على فرق المركز القومي لمكافحة الالغام التي تقوم بجمع ومعالجة ونزع مخلفات الحرب والدانات غير المتفجرة والاجسام الغريبة وتعمل الفرق بالتعاون مع المتطوعين من أبناء حي ود نوباوي.

والي الخرطوم مخاطبا مواطني أم درمان "أصبروا شوية" وتحذير من مخلفات الحرب ودانات غير متفجرة وأجسام غريبة

دانات غير منفجرة واسلحة وذخائر – مخلفات الحرب

مروان محمد البنا رئيس الفريق اكد جاهزيتهم للعمل في اي مكان من ودنوباوي ومن ثم الانتقال لبقية احياء أم درمان القديمة .

واوصى الشباب بالعمل مع الاجهزة الرسمية لازالة مخلفات الحرب والدانات غير المتفجرة.

وأمتدح والي الخرطوم عمل الفرق كما اثنى على المتطوعين من ابناء منطقة ود نوباوي في مساعدة فرق العمل.

وقال والي الخرطوم مخاطبا مواطني أمدرمان (اصبرو شوية) حتي نتمكن من ازالة المخاطر والحفاظ على أرواحكم.

 

لافتا لاهمية الاسراع باكمال المعالجة ومن ثم بدأ المرحلة الثانية بصيانة الكهرباء والمياه والمواصلات وقال ان الولاية تهدف لاكمال هذا العمل خلال شهرين.

في السياق وقف والي الخرطوم على مبادرة شباب حي ودنوباوي جنوب (حي الشفايعة) الذين يقومون باعادة توصيل اسلاك الكهرباء.

واكدوا أن المبادرة وجدت تجاوبا كبيرا من سكان الحي الذين ابدوا استعدادا كبيرا للمساهمة في الخدمات وتشجيع المواطنين للعودة واضافوا أن المبادرة ستعمل على تأمين المنازل وتأمين مواسير المياه.

والي الخرطوم قال اننا نشجع وندعم مبادرات الشباب التي تدعم جهودنا لإعادة الاعمار ونحتاح الى تكرار نموذج ود نوباوي في كل الاحياء المتضررة.

whatsapp
أخبار ذات صلة