وزير خارجية السعودية يهاتف البرهان وحميدتي بشأن وقف القتال وقائد الدعم السريع يعود للإتهامات والهجوم

491

الرياض – متابعات تاق برس- أجرى وزیر خارجية السعودية، الأمير فيصل بن فرحان، اتصالا هاتفيا مع رئيس مجلس السيادة الانتقالي قائد الجيش السوداني الفريق الأول ركن، عبد الفتاح البرهان، وقائد قوات الدعم السريع، محمد حمدان دقلو “حميدتي”، ناقش معهما مستجدات الأوضاع الراهنة في السودان وتداعياتها على الشعب السوداني.

 

وجرت خلال الاتصالين مناقشة مستجدات الأوضاع الراهنة في السودان وتداعياتها على الشعب السوداني.

 

وأكد وزير الخارجية السعودي، أهمية العمل على حماية السودان وشعبه من حدوث المزيد من الدمار وتفاقم الأوضاع الإنسانية الصعبة.

 

 

ودعا وزير الخارجية السعودي خلال الاتصال إلى ضرورة تغليب مصلحة الشعب السوداني، ووقف الاقتتال لحماية مؤسسات الدولة وحماية السودان والمضي به إلى بر الأمان.

وقالت الخارجية السعودية، إن الأمير فرحان، شدد على أهمية العمل على حماية السودان وشعبه من حدوث المزيد من الدمار وتفاقم للأوضاع الإنسانية الصعبة.

وقال حميدتي إنه ناقش مع فيصل، الأوضاع الراهنة التي يشهدها السودان وسبل رفع المعاناة الإنسانية التي يواجهها الشعب السوداني.

 

‏ واتهم حميدتي الطرف الآخر في اشارة الى قائد الجيش بانه لا يملك إرادة حقيقية لوقف الحرب، ويسعى لإطالة أمدها وتوسيع نطاقها وذلك من خلال عرقلة منبر جدة الأول والثاني، ورفضه لمبادرة “الإيقاد”، وكل ذلك في نهاية المطاف يضاعف حجم المعاناة الإنسانية على شعبنا ويهدد بشكل مباشر أمن واستقرار بلادنا والمنطقة.

 

‏ واضاف “اعربنا عن شكرنا وتقديرنا للمملكة العربية السعودية الشقيقة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، على الجهود المتواصلة لتحقيق الاستقرار والسلام في السودان من خلال استضافتها “منبر جدة”.

whatsapp
أخبار ذات صلة