الجيش السوداني يرد في بيان عاجل على الدعم السريع ويكشف تفاصيل الهجوم على الفاشر

930

بورتسودان – متابعات – تاق برس – دحض الجيش السوداني، ما اسماها أكاذيب مليشيا آل دقلو الإرهابية، التي ادعت فيه صدها هجوم من القوات المسلحة ضد مرتزقتهم بمدينة الفاشر.

 

وقال بيان صادر من مكتب المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد الركن نبيل عبد الله على فيسبوك “تمشيا مع نهجها المألوف في نسج الأكاذيب وتحريف الحقائق ان المليشيا هي من شنت الهجوم الغادر يوم الجمعة على مواقع القوات المسلحة شرق المدينة كما قاموا بتخريب محطة الكهرباء وقصف الأحياء المتاخمة لمنطقة الهجوم بقذائف المدفعية مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

 

واوضح حسب البيان ان القوات المسلحة والقوات المشتركة من اطراف سلام جوبا الذين انحازوا للوطن صدوا الهجوم وكبدوا قوات الدعم السريع خسائر كبيرة مما اضطرهم إلى الانسحاب.

 

واضاف ” وفي نفس الوقت قاموا بإصدار بيانهم الكذوب في محاولة لطمس الحقائق والصاق جرائمهم المعهودة بالغير ولاستعطاف المجتمع الدولي كذبا وتحايلا.

 

وتابع “في الوقت الذي تابعنا فيه محاولاتها المتكررة لحشد المرتزقة والمجرمين من مختلف المناطق وإغراءهم بالمال والمنهوبات لشن هذا الهجوم الفاشل على مدينة الفاشر، بل وظلوا يهددون بذلك طوال الوقت من خلال فيديوهات نشروها بأنفسهم”.

 

واكد البيان ان هذا السلوك المعتاد من قبل مليشيا آل دقلو وأعوانهم في الكذب والتلفيق أصبح سمة ملازمة لها منذ اشعالها لهذه الحرب ضد الدولة والمواطن السوداني الذي أصبح على قناعة تامة بزيف وبطلان إدعاءاتهم.

 

واكدت القوات المسلحة وقوات اطراف السلام أنها ماضية بقوة في الدفاع عن كل شبر ومرفق ومواطن بهذا البلد من منطلق مسؤليتها الدستورية والوطنية في حماية الأرض والعرض والمواطن السوداني الكريم حتى تخليص البلاد من هذه المليشيا المجرمة وأعوانها قريبا بإذن الله مع تقيدها التام بقوانين وأعراف الحرب وقواعد الاشتباك كقوات محترفة ومحترمة.

 

ودارت معارك بين قوات الدعم السريع والجيش في الفاشر  امس الجمعة أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى وسط المدنيين جراء القصف الكثيف بين الطرفين.

 

بسم الله الرحمن الرحيم

القيادة العامة للقوات المسلحة

تعميم صحفي

السبت ١١ مايو ٢٠٢٤م

تمشيا مع نهجها المألوف في نسج الأكاذيب وتحريف الحقائق، أصدرت مليشيا آل دقلو الإرها_بية اليوم بيانا ادعوا فيه صدا لهجوم قامت به قواتنا ضد مرتزقتهم بمدينة الفاشر.

توضح القوات المسلحة أن المليشيا هي من شنت الهجوم الغادر يوم أمس الجمعة الموافق ١٠ مايو على مواقع قواتنا شرق المدينة كما قاموا بتخريب محطة الكهرباء وقصف الأحياء المتاخمة لمنطقة الهجوم بقذائف المدفعية مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

قامت قواتنا والقوات المشتركة من أطراف سلام جوبا الذين انحازوا للوطن بصد الهجوم وكبدتهم خسائر كبيرة مما اضطرهم إلى الإنسحاب ، وفي نفس الوقت قاموا بإصدار بيانهم الكذوب في محاولة لطمس الحقائق وإلصاق جرائمهم المعهودة بالغير ولاستعطاف المجتمع الدولي كذبا وتحايلا ، في الوقت الذي تابعنا فيه محاولاتها المتكررة لحشد المرتزقة والمجرمين من مختلف المناطق وإغراءهم بالمال والمنهوبات لشن هذا الهجوم الفاشل على مدينة الفاشر، بل وظلوا يهددون بذلك طوال الوقت من خلال فيديوهات نشروها بأنفسم.

هذا السلوك المعتاد من قبل مليشيا آل دقلو وأعوانهم في الكذب والتلفيق أصبح سمة ملازمة لها منذ إشعالها لهذه الحرب ضد الدولة والمواطن السوداني الذي أصبح على قناعة تامة بزيف وبطلان إدعاءاتهم.

تؤكد القوات المسلحة وقوات أطراف السلام أنها ماضية بقوة في الدفاع عن كل شبر ومرفق ومواطن بهذا البلد من منطلق مسؤليتها الدستورية والوطنية في حماية الأرض والعرض والمواطن السوداني الكريم حتى تخليص البلاد من هذه المليشيا المجرمة وأعوانها قريبا بإذن الله مع تقيدها التام بقوانين وأعراف الحرب وقواعد الإشتباك كقوات محترفة ومحترمة.

(نصر من الله وفتح قريب)

مكتب الناطق الرسمي بإسم القوات المسلحة

whatsapp
أخبار ذات صلة