تمبور يرحب بعودة صلاحيات جهاز المخابرات ويحذر من مؤامرات خارجية للتدخل في سيادة السودان

137

بورتسودان – تاق برس – فاطمة عوض- قال  رئيس حركة جيش تحرير السودان  القائد مصطفي تمبور أن عودة  صلاحيات جهاز الأمن ستحدث فارغ كبير في البلاد وان الفترة القادمة ستشهد عمل كبير لمحاربة من اسماهم “الخونة”.

 

وقال إن عودة صلاحيات جهاز المخابرات العامة ستسهم في الحفاظ على وحدة السودان ضد الهجمة الشرسة والمخططات التي تخطط لها جهات عدة داخلية وخارجية.

 

ولفت تمبور في  مؤتمر صحفي اليوم السبت، الى اهمية عودة صلاحيات جهاز المخابرات العامة وأثرها المباشر على إستقرار الأوضاع.

 

واضاف، إن الدولة استشعرت الخطر الذي يواجه السودان جراء تمرد مليشيات التمرد بدعم من دول في المحيط الإقليمي.

موضحا أن عدد كبير من المواد في التعديل الجديد ستحقق الإستقرار وتحارب الفساد، في ظل وضع إقتصادي يتطلب التدخل العاجل لرصد التدخلات الخارجية.

 

واشار إلى ان الدولة استشعرت الخطر الذي يواجهه السودان جراء ما وصفه بـ”تمرد مليشيات التمرد” بدعم من دول في المحيط الإقليمي.

 

وقال ان عدد كبير من المواد في التعديل الجديد ستحقق الاستقرار وتحارب الفساد، في ظل وضع اقتصادي يتطلب التدخل العاجل لرصد كل التدخلات الخارجية بتعاون مع الداخل وهو أمر مشروع في كل الدول لحفظ السيادة.

 

وأضاف ان الهم الأساسي هو الحفاظ على الوطن من خلال دحر التمرد وبعدها يتم دمج كل القوات داخل الأجهزة الرسمية للدولة.

 

وجدد دعمه الكامل للقوات المسلحة وجهاز المخابرات العامة وكل القوات المشاركة في معركة الكرامة.

whatsapp
أخبار ذات صلة