البرهان يعلن عن تاسيس لواء جيش من المستنفرين ويكشف عن من يقاتلون في الحرب

252

شندي – تاق برس – أعلن قائد الجيش السوداني الفريق اول ركن عبد الفتاح البرهان أن الجيش سيعيد النظر في مهام وتسليح المستنفرين الذين يقاتلون معه ضد قوات الدعم السريع، واكد العمل على تجهيز لواء خاص من المستنفرين.

 

وقال البرهان خلال أدائه العزاء بالمتمة في الضابط المتقاعد محمد صديق، الذي تحدثت مصادر عن تصفيته على يد قوات الدعم السريع هذا الأسبوع في منطقة الجيلي شمال الخرطوم، “إن المقاومة الشعبية هي أساس عمود الجيش ومن يقاتل الآن ثلاثة أرباعهم من المستنفرين”.

 

 

ووعد البرهان بإعادة النظر في طريقة استخدام المستنفرين بتشكيل جيش رسمي منهم إلى اتفاقه مع قيادة فرقة الجيش بشندي في ولاية نهر النيل على تكوين لواء “بحق وحقيقة” من المستنفرين بسياراتهم وأسلحتهم المساعدة.

وتابع قائلا “لن نتركهم بعد الآن في الارتكازات بالخلف.. يذهبوا للأمام مع اخوانهم للدفاع عن البلد”.

 

وأكد قائد الجيش حرصهم على رعاية المقاومة الشعبية لتكون هي الحاضنة الرئيسية للشعب السوداني حسب تعبيره.

ووعد البرهان باسترداد حقوق المواطنين والجنود الذين تمت اهانتهم على يد الدعم السريع، وزاد “كل من فقد نفسا أو مالا أو مسكنا حقه سيكون معلقا في رقابنا. سنعيد الحق معنويا بالانتصار على العدو الذي أهان الناس”.

 

وأشار إلى أن الحرب مع العدو بدأت يادوب ولن نتركه يرتاح أو ينوم – وفقا لقوله.

whatsapp
أخبار ذات صلة