الحركة الشعبية- شمال تعتقل قيادي بارز بمجلس شباب النوبة

114

 

متابعات – تاق برس

اعتقلت الحركة الشعبية ــ شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، رئيس مجلس شباب النوبة بمدينة الدلنج بجنوب كردفان إدريس محمد جعفر.

وقال عضو المجلس جمعة فطر، بحسب دارفور24″ اليوم السبت ، إنهم “تسلمو دعم من الرابطة العلمية لدعم قريتي التنقل وظلطاية حيث تكونت لجنة لشراء مواد تموينية”.

وأشار إلى أن إدريس تحرك إلى الكرقل، مع أعضاء اللجنة، لشراء جوالات ذرة وتسليمها للإدارات الاهلية في تنقل وظلطاية ودابريه.

وتابع: “تعرض إدريس معاكسات من السلطات في الكرقل، حيث عدنا تاركين إدريس في حجر الجواد جنوب الدلنج مع أسرته”.

وأكد جمعة فطر على أن أديس سافر إلى كاويلا الخاضعة لسيطرة الحركة الشعبية لمقابلة المحافظ في 14 مايو الجاري لمتابعة إجراءات تسليم المواد التموينية للإدارات الأهلية.

وأضاف “بعد أن ذهب إلى هناك اختفى ولم يعد، وعلما أنه تم اعتقاله من قبل الحركة الشعبية وترحيله لمنطقة جلد”.

وتسيطر الحركة الشعبية بشكل كامل على مناطق جنوب غرب ولاية جنوب كردفان والممتدة قليلا نحو الوسط وتشمل محليات “البرام” الواقعة اقصى الجنوب الغربي للولاية وتحدها محلية تلودي من الشرق ومن الشمال محلية أم دورين وأما الشمال الغربي محلية كادقلي.

كذلك تسيطر على محلية “أم دورين” الواقعة شرق محلية كادقلي في الاتجاه الغربي، تحدها محليتي تلودي وهيبان ومحلية الريف الشرقي من اتجاه الشمال.

كما تسيطر الحركة الشعبية على محلية “هيبان” الواقعة في وسط ولاية جنوب كردفان حيث تحدها من الاتجاه الشرقي محليتي ابوجبيهة وقدير، ومن الاتجاه الشمالي محلية هبيلا أما الغربي محليتي الريف الشرقي وأم دورين.

وتضم محلية هيبان مدينة كاودا العاصمة الادارية لحكومة الحركة الشعبية، وتقع كاودا على بعد حوال 82 كيلومتر من مدينة كادقلي وهي مدينة محاطة بالجبال من جميع الاتجاهات حيث يوجد بها مدخلين شمالي على اتجاه مدينة هيبان وغربي باتجاه البرام.

whatsapp
أخبار ذات صلة