أطباء بلا حدود تكشف تفاصيل حادثة قتل واحصائيات كارثية

74

متابعات- تاق برس- أعلنت منظمة أطباء بلا حدود، اليوم الأحد، مقتل أحد أعضاء فريقها في مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور، وذلك جراء قصف أصاب منزله الذي يقع بالقرب من السوق الرئيسي للمدينة.

وذلك بحسب تغريدة نشرتها المنظمة عبر حسابها على منصة “إكس”، حيث قالت إن الموظف يعمل حارسًا في صيدلية المنظمة، وكان خارج أوقات الخدمة عندما وقع القصف.

وكشفت منظمة أطباء بلا حدود، عن أن عدد القتلى جراء المعارك التي تشهدها مدينة الفاشر بولاية شمال دارفور، بلغ 123 شخصا وإصابة 930 آخرين، تمت نقلهم إلى المستشفى الجنوبي بالتعاون مع وزارة الصحة.

 

وقالت إن ارتفاع عدد القتلى والإصابات مؤشرًا على شدة القتال المتواصل، وأعلنت عن مقتل أحد أعضاء فريقها في الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور غربي السودان، امس السبت، إثر قصف أصاب منزله الذي يقع بالقرب من السوق الرئيسي بالمدينة.
ونوهت إلى أن الفقيد كان أحد الحراس في صيدلية المنظمة، وكان خارج أوقات الخدمة عندما وقع القصف، حيث تم نقله على الفور إلى مستشفى الجنوبي لتلقي العلاج، لكنه توفي متأثرا بجراحه.

 

وقالت في بيان إن العديد من الموظفين فقدوا أفرادًا من عائلاتهم أو منازلهم أثناء القصف أيضًا، ودعت الأطراف المتحاربة على وقف القتال وبذل المزيد من الجهود لحماية المدنيين، الذين فقدوا حياتهم.

whatsapp
أخبار ذات صلة