غندور يرد على وصفه بـ”الفلول والكوز” ويتحدث عن خطأ القوات المسلحة وصناديق الإقتراع “فيديو”

328

متابعات – تاق برس – قال إبراهيم غندور، القيادي في حزب المؤتمر الوطني، وزير خارجية السودان خلال حقبة الرئيس السابق عمر البشير، إنه لا يشعر بالإهانة من استخدام كلمات مثل “كوز” أو “الفلول” التي تشير إلى أعضاء المؤتمر الوطني أو الحركة الإسلامية.

 

وقال غندور في تغريدات مقاطع فيديو على منصة اكس “تويتر سابقا”، أن يخرج ضدك (300) الف مليون شخص من (45) مليون الحكم ليس كذلك عندما خرجت القوات المسلحة واِنحازت للذين اِعْتَصموا أمامها رضينا بتلك الأَقدار قواتنا المسلحة انطلقت من منطلقات وطنية وإن أَخْطأَت في توقيتها وطريقتها وزاد ” لا يمكن ان نحكم ان الشعب كله حكم ولكن اذا اردنا ان نقول ان الشعب قد حكم فذلك من خلال صناديق الاقتراع التي قال انها قادمة ان شاء الله.

 

 

 

وأشار غندور إلى أن الناس غالبًا ما يخلطون بين الاثنين،الحركة الاسلامية والمؤتمر الوطني وهذا خلط غير صحيح.

 

وأضاف: “الحركة الإسلامية حركة مستقلة بذاتها ولها قيادة منفصلة عن المؤتمر الوطني”.

 

,أكد غندور أنه يعتبر نفسه إسلاميًا منذ السنة الأولى في الجامعة، لكن لم يكن قائدًا في أي من مؤسسات الحركة الإسلامية مطلقًا.

 

وقال إن العديد من أعضاء الحركة لم يكونوا يوماً من القادة في المؤتمر الوطني.

 

وزاد ” بالتالي هناك حزب وهناك حركة وهما شيئان مختلفان جداً على الرغم من وجود بعض المبادئ المشتركة بينهما.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة