أمجد فريد: فزاعة الكيزان لن تصلح لتغطيّ على حجم إجرام الدعم السريع وتورّط داعميه

127

تاق برس – قال مستشار رئيس الوزراء السابق، أمجد فريد، إنّ الدعم السريع مليشيا فاشية وعصابة مجرمة، وأنّ فزاعة الكيزان لن تصلح لتغطي على حجم اجرامها وتورط داعميها ومؤيديها في هذا الاجرام.

 

وقال فريد إنّ ما يحدث في السودان ما هو إلاّ إجرام واضح وفاشية غير مسبوقة تمارسها من أسماها بمليشيا قوات الدعم السريع ضدّ السودانيين، مشيرًا إلى أنّ هذه القوات تستعين بدعم إماراتي وصل إلى درجة العدوان.

 

وأوضح أمجد في تدوينة على صفحته الرسمية اليوم الخميس، أنّ محاولات التغطية على ذلك بادعاءات القتال ضد الإخوان المسلمين او النضال من أجل الديموقراطية في السودان هي أكاذيب مفضوحة تحاول استدعاء أشباح الامس للتغطية على مجرمي اليوم.

 

وأضاف” ناضل السودانيون ضد الكيزان وهزموهم والشمس ضحى، لأنهم كانوا يرتكبون هذه الانتهاكات التي تمارسها المليشيا اليوم بشكل أكبر، ولأنهم حطموا السودان الذي تدمره المليشيا اليوم بشكل أكبر، ولأنهم انغمسوا في ممارسات الفساد الاقتصادي والسياسي وشراء الذمم والمواقف الذي تقوم به الامارات عبر وكلاءها وعملاءها اليوم لخدمة مصالحها بشكل اكبر”.

 

وتابع” الإمارات لا تحارب الأخوان المسلمين الذين دعمتهم سنينا عددا في السودان”.

whatsapp
أخبار ذات صلة