غندور : أنا زعيم الكيزان حاليًا والقائد لا يتراجع

365

الخرطوم “تاق برس” – قال رئيس حزب المؤتمر الوطني المكلف إبراهيم غندور انه زعيم الكيزان حاليًا وقائدهم، وأنه لن يتراجع وسيعمل على تصحيح الأخطاء ويدفع بالعمل لما فيه صالح البلاد والعباد.

وكشف غندور عن محاولات البعض إثنائه لترك الحزب، وطالب الجميع بتقديم مصلحة الوطن على مصلحة أحزابهم، ومصالحهم الشخصية حتى تعبر بالجميع إلى وطن يسع الجميع.

وأضاف غندور في صفحته الرسمية على فيسبوك يوم السبت ” كثيرًا جدًا من الأحيان تكتب تعليقات بشكل مستمر أن أترك الكيزان وهو وصف يوصف به الإسلاميين في السودان، ولكن أنا زعيم الكيزان حاليًا والقائد لا يتراجع”.

ووجه غندور رسالة إلى شباب السودان، قال فيها أن”الكيزان هم أبناء الوطن، وقدموا أرواحهم ودماءهم رخيصة لرفعة البلاد وحمايتها.

وأردف” على الشباب جيل 1990 و2000، أن يعلموا أن الكيزان ساهموا في رفعة هذه البلاد، ولا يعني بأي حال من الأحوال إن كان هنالك خطأ للقيادات السابقة في الملف الاقتصادي أن يتم وصف الإسلاميين في السودان بصفات ليست إلا في فئة قليلة”.

وتولى غندور رئاسة حزب المؤتمر الوطني مكلفاً بعد ان اطاح الجيش بالبشير في 11 ابريل الماضي، والقبض على رئيس الحزب المكلف احمد هارون.

وتعرض الاسلاميين وقادة انقلاب الانقاذ الذي يسطلح على تسميتهم في السودان “بالكيزان” الى هجمة شرسة بعد 30 عاماً من حكم البلاد خلال حقبة الرئيس المخلوع عمر البشير وحكومته، وما شاب الفترة من تدهور في الاوضاع السياسية والاقتصادية، انتهت بالاطاحة بالبشير من السلطة.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!