بالفيديو.. موعظة “إلكترونية” كادت أن تسبب كارثة

310

 

 

“تاق برس” – وكالات- أوقع أحد القساوسة نفسه في موقف محرج، بعد أن اشتعلت النار في ملابسه عن طريق الخطأ أثناء تسجيل موعظة عبر الفيديو لبثها عبر الإنترنت.وقعت الحادثة بينما كان القس البريطاني ستيفن بيتش يؤدي خدمة كنسية إلكترونيا عبر الإنترنت، حيث ألزم فيروس كورونا السكان في جميع أنحاء بريطانيا بالبقاء منازلهم بهدف الحد من انتشار الوباء.
وخلال تسجيل الموعظة، أضرم قس كنيسة أبرشية سانت بودوكس في بلايموث النار في سترته وهو ينحني على بعض الشموع، وصرخ قائلا: “يا إلهي، لقد أشعلت النار في نفسي”.
لكن لحسن الطالع، لم يصب القس الذي يبلغ من العمر 61 عاما بأذى خلال الحادثة.

وقال بيتش: “لقد شعرت بأن ذراعي تزداد سخونة قليلا. والشيء الطريف هو أن النيران تسببت بإتلاف السترة وقميصي لكن ذراعي على ما يرام بلا حرق”.

ونقل موقع “اسكاي نيوز العربية” أن الحادثة وقعت عندما كان القس يقوم بتصوير الجزء الأخير من خطبته على الإنترنت، لكنه أقر بأنها المرة الأولى التي يقوم بتسجيل فيديو لنفسه من قبل.

وأضاف: “الأمر برمته غريب نوعا ما، فهذه هي المرة الأولى التي لم نتوجه فيها للناس مباشرة لإلقاء موعظة الأحد في الكنيسة مباشرة أمام المصلين، كما أنها المرة الأولى التي أتصل فيها هاتفيا بهذا العدد من الناس لأني في العادة أقوم بزيارتهم”.

يذكر أن كنيستي إنجلترا وإسكتلندا حظرتا الصلاة الجماعية، إذ يتم إلقاء العظات الكنسية عبر منصات التواصل الاجتماعي خوفا من انتشار وباء كورونا.

ودعت الكنائس جميع الناس إلى الإبقاء على مسافة أثناء التجمعات والبقاء في المنزل بهدف إبطاء انتشار الوباء.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب