حميدتي يعود رئيسا للالية الاقتصادية العليا للطوارئ و يقول : السودان يمر بأزمة اقتصادية خانقة ما دايرين زول يدس المحافير عشان ما نطلعها برانا وتصريحات من حمدوك عن الوضع الاقتصادي وتوفير السلع

2٬901

الخرطوم “تاق برس ” – عاد رئيس اللجنة العليا للطوارئ الإقتصادية الفريق حميدتي لتولي مهام الالية بعد استقالته منها الفترة الماضية وتولى عبد الله حمدوك منصب نائب رئيس اللجنة.

وفي اول اجتماعات الآلية بقاعة الصداقة بالخرطوم اليوم الأربعاء والتي استمرت لنحو ٤ ساعات  قال حميدتي إن البلاد تعيش أزمة إقتصادية خانقة، تحتاج لوحدة الصف و تضافر الجهود.

ووصف حميدتي اللجنه بأنها نفير و فزع، قائلاً “ما دايرين زول يدس المحافير عشان ما نطلعها برانا”.

وطالب مهربي السلع و الذهب التحلي بالمسؤولية الوطنية.

في سياق اخر ، قال حميدتي “نحن كقوات نظامية و قوات مسلحة بكل مكوناتها على قلب رجل واحد و همنا واحد.

وأكد أن الدعم السريع من القوات المسلحة و همهم واحد هو مصلحة البلاد.

من جانبه قال نائب رئيس اللجنة العليا للطوارئ الإقتصادية عبدالله حمدوك إن اجتماع لجنة الطوارئ الاقتصادية خطوة لتصحيح المسار.

مشيراً الى أن الاجتماع وضع لبنات صلبة.
و أكد حمدوك ، أن الإجتماع بحث كل التحديات الإقتصادية من توفير السلع الضرورية و معاش الناس، فضلاً عن التفاكر حول حصائل الصادر و ولاية وزارة المالية على المال العام.

whatsapp
أخبار ذات صلة