السودان : وزارة الداخلية تعلن تفاصيل كارثية عن خسائر الخريف..وفاة واصابة 8 أشخاص في هدم منازل وغرقا وانهيار أكثر من ألفي مبنى جراء الامطار و تحذيرات من ارتفاع مناسيب النيل

855

الخرطوم “تاق برس” – كشف وزير الداخلية السوداني رئيس المجلس القومي للدفاع المدني الفريق أول شرطة حقوقي الطريفي إدريس دفع الله، عن إنهيار كلي لـ(1110) من المنازل، وإنهيار جزئي لـ(1272) منزل جراء الأمطار التي هطلت بالبلاد.

وقال الطريفي في تعميم صحفي، إن الموقف حتى “الأحد” بكل السودان في خريف 2020م، بعد حصر الخسائر والممتلكات يشير لوقوع (5) حالات وفاة و(3) إصابات، وتعود أسباب وفاة (4) حالات إلى إنهيار المنازل (ولاية الجزيرة)، فيما لقي مواطن حتفه غرقاً بولاية غرب دارفور.

ونوه إلى أن مناسيب الأنهار بمحطات الديم، ود مدني، الخرطوم، شندي، عطبرة ودنقلا، سجلت منذ “السبت” معدلات أرقام أعلى من معدلات نفس اليوم من العام 2019م.

وكشف عن خسائر بالمرافق شملت 26  مرفق(تعليمية ومساجد) المتاجر والمخازن 78، ونفوق 41 من الحيوانات، بجانب إنهيار كلي لـ463 منزل، وجزئي لـ493 منزل وذلك بولاية الخرطوم.

واشار الى ان الأمطار المتوسطة إلى غزيرة بجميع المحليات أدت إلى تراكم المياه وإنحدار السيول بمحلية شرق النيل.

وكشف الطريفي عن فتح ارتكازات نيلية على بعض مواقع الهشاشة، إضافة للمجهودات في التنبؤ والرصد والتحليل والاحصاءات والإرشادات.

واكد وزير الداخلية إشراف حكومة الفترة الإنتقالية ومتابعتها لجهود المجلس القومي للدفاع المدني في الوقوف على حجم الأضرار من خلال الزيارات الميدانية للمواقع المتأثرة ومواقع الهشاشة، وتقديم الدعم اللازم.

واشار إلى تقديم خيام، شيكارات، طلمبات شفط، معدات حفر وردم، لنشات قوارب، مولدات (لعمل شرطة الدفاع المدني).

وتابع: “سجلت زيارات للمناطق المتأثرة وتم تقديم دعم عبارة عن خيام، مشمعات، خيش وطلمبات سحب قدمت بواسطة المجلس القومي للدفاع المدني، الذي شرع في سحب المياه المتراكمة وإخلاء بعض السكان من بعض المناطق الخطرة”.

وبحسب الوزير تم تقديم مواد غذائية ببعض المحليات والكلور وبعض المعدات الطبية بواسطة وزارات الصحة الولائية.

whatsapp
أخبار ذات صلة