البرهان وحميدتي يرفضان اتفاق حمدوك والحلو حول فصل الدين عن الدولة وانتقادات لرئيس الوزراء

13٬558

الخرطوم “تاق برس” – قالت قناة الجزيرة القطرية إن رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان والنائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق محمد حمدان دقلو ( حميدتي) رفضا وثيقة الاتفاق التي وقعها مساء أمس الخميس بالعاصمة الاثيوبية أديس أبابا رئيس مجلس الوزراء الانتقالي عبد الله حمدوك ورئيس الحركة الشعبية شمال عبد العزيز الحلو والتي تقر فصل الدين عن الدولة في السودان.

ووقع حمدوك والحلو  على اعلان مبادئ مشترك  صباح اليوم الجمعة يشير الى ان الاتفاق الذي وقعاه وينص على العلمانية لن يكون ملزما الا بعد الموافقة عليه من الجهات المعنية.

وأثارت وثيقة الاتفاق بعد تسريبها صباح اليوم موجة من الغضب في الشارع السوداني وانتقدها عدد كبير من أئمة المساجد بحجة أنها تدعو إلى العلمانية في بلد يدين غالبية سكانه بالإسلام، في وقت اعتبرها اخرون تساهم في حفظ حقوق غير المسلمين وتراعي حقوقهم بتأسيس دولة ديمقراطية.

وتفجرت حملة انتقادات و تساؤلات وسط السودانيين حول أحقية حمدوك في التوقيع على وثيقة في وجود  منبر تفاوضي يبحث في ملف السلام مع حركات الكفاح المسلح وتوصل لاتفاق في جوبا.

whatsapp
أخبار ذات صلة