السودان: المالية تصرح مجدداً بشأن منظومة الصناعات الدفاعية

942

الخرطوم “تاق برس” – قالت وزارة المالية السودانية، اليوم السبت، إن وكيلة الوزارة آمنة أبكر، ووكيل التخطيط المكلف أمين صالح، عقدا اجتماعاً، ضمن لجنة الإطار الكلي للبرنامج الثلاثي للإستقرار الإقتصادي والتنمية الإقتصادية بوزارة المالية والتخطيط الإقتصادي.

وقالت الوزارة في بيان، إن الاجتماع استعرض موقف عمل فريق إعداد إطار الاقتصاد الكلي والأهداف الأساسية التي تحقق نموذج الإطار الكلي الذى يلبي تطلعات البرنامج، بالإضافة لمناقشة متطلبات المرحلة القادمة للإصلاح المالي والمؤسسي ووضع سيناريوهات مختلفة للموازنة العامة لتفادي الظروف الطارئة، بجانب ضرورة الوضع في الاعتبار متطلبات ومعايير الفيدرالية فى السودان ودمج متطلبات السلام فى التنمية الاقتصادية .

وأشارت الوزارة إلى أن الاجتماع، ناقش استصحاب منظومة الصناعية الدفاعية في الإطار الاقتصادي الكلي حتى تلعب دوراً فاعلاً في الإصلاحات الإقتصادية وتغطية الإحتياجات الأساسية والمساهمة فى دفع الميزان التجاري. فضلاً عن مناقشة أهمية المؤتمر الإقتصادي القومى الأول الذي من المؤمل أن يأتى بمخرجات وتوصيات تساهم وتعين فى رسم الخطط التنموية لمرحلة ما بعد السلام .

واتهم رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان، الحكومة المدنية بالفاشلة في إدارة شؤون الاقتصاد ومعيشة الناس. وقال البرهان، في كلمة أمام ضباط وجنود القوات المسلحة، بمنطقة وادي سيدنا العسكرية بأم درمان أغسطس الماضي، إنه و”رغم مرور أكثر من عام على نجاح الثورة، ليس هناك نجاح يذكر، ويستمر الصراع حول كراسي السلطة والمحاصصات الحزبية”، مشيراً إلى “سوء التخطيط والإدارة”.

وأضاف البرهان، الذي سبقت أحاديثه الأخيرة مطالبات بإخضاع شركات الجيش الاقتصادية لسلطة وزارة المالية، أن “الفاشلين يريدون تعليق فشلهم على مؤسسة القوات المسلحة”، مبيناً أنهم عرضوا على الحكومة “تقديم المساعدة لها، لكنها لم تفعل شيئا”، وأوضح أن “شركات الجيش أسست من استقطاعات من رواتب الجنود والضباط”، مؤكدا أن “الجيش لا يمانع أن تعم فائدتها كل السودانيين”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!