حمدوك يحسم القضية بشأن حل لجنة مثيرة للجدل

الخرطوم “تاق برس” – أكد رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، الأحد، عدم وجود اتجاه لحل لجنة إزالة التمكين واسترداد الأموال المنهوبة.

وأثارت لجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد التي تعمل في ملاحقة النظام السابق وتفكيك نظام الانقاذ جدلا في الأوساط السودانية وانطلقت دعوات لحلها وسط اتهامات بعدم قانونية عمل اللجنة في كثير من الملفات وجنوحها لتصفية الحسابات مع بعض رموز النظام السابق وانتزاع أراضي وممتلكات تخصهم بجانب اتخاذ عدد من القرارات الخاطئة بفصل بعض الموظفين عملوا في مؤسسات الدولة خلال حقبة البشير وعدد من المشكلات بحسب تصريحات عدد من الجهات المتضررة من عمل اللجنة.

في وقت تدافع فيه اللجنة عن قانونية عملها وتعرض بالمستندات تملك منسوبي النظام السابق لتلك العقارات والأراضي خلال فترة حكم الرئيس المخلوع عمر البشير وغيرها من ما تسميه اللجنة بتجاوزات ومخالفات عناصر النظام السابق. 

وقال حمدوك في حوار مع تلفزيون السودان، إن لجنة التفكيك من أبرز انجازات الثورة، والحكومة استفادت من مواردها التي استردتها في اشياء كثيرة الحفريات في مشروع الجزيرة والسيول والفيضانات بالخرطوم، وتابع “بكل تأكيد لا اتجاه لحل اللجنة، هذه اللجنة، إذا كانت هناك سلبيات صاحبت عملها، نحن على استعداد لاصلاحها للمساعدة في اداء عملها بشكل أفضل”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!