انفلات امني يستهدف الحكومة في السودان ..محاولة اغتيال 14 وكيل نيابة داخل قسم شرطة بينهم مدير مكتب النائب العام

الخرطوم “تاق برس” – في انفلات امني غير مسبوق يستهدف الحكومة الانتقالية في السودان،تعرض 14 وكيل نيابة  لمحاولة اغتيال على يد أحد التابعين لاحدى الحركات المسلحة الموقعة على السلام داخل قسم شرطة الجنينة بولاية غرب دارفور.

وقالت صحيفة الانتباهة الصادرة اليوم الجمعة، ان وكلاء النيابة وصلوا في وقت سابق لمدينة الجنينة بغية مراجعة ملفات المنتظرين في قضايا بالولاية.

وأشارت الصحيفة الى أنه أثناء اجتماع لوكلاء النيابة ال (14) حضر ثلاثة أشخاص يتبعون لاحدى الحركات المسلحة الموقعة على السلام، طالبوا بتسليمهم متهماً ضبط في قضية أسلحة، بينما رفض الوكلاء تسليم المتهم لجهة ان هناك منشوراً يوضح كيفية تسليم العسكريين لوحداتهم العسكرية بخطاب.

وقالت الصحيفة ان أحد الأشخاص الثلاثة أخرج قنبلة ونزع فتيلها وأشهر مسدساً في وجه وكلاء النيابة وأبرز حزاماً ناسفاً يحتوي على (4) قنابل وحاول تفجير القنبلة داخل المكتب الذي كان يوجد فيه جميع وكلاء النيابة داخل قسم شرطة الجنينة.

الى ذلك قام مدير القسم الرائد ياسر بالتصدي للعملية والسيطرة على الشخص الذي حاول تفجير القنبلة واجلاء وكلاء النيابة.

وبحسب الصحيفة فان من ضمن وكلاء النيابة الذين كانوا موجودين أثناء الحادثة نائب النائب العام رئيس النيابة العامة للشؤون المالية والإدارية مبارك محمود ومدير المكتب التنفيذي للنائب العام محمد عبد العظيم ورئيس النيابة في غرب دارفور الفكي الضو، وأيضاً رئيس النيابة قطاع ام درمان رئيس لجنة التحقيق في أحداث كريندق بخاري إبراهيم، ورئيس النيابة قطاع ام درمان رئيس لجنة التحقيق في أحداث مستري سليمان هجانة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
تاق برس
error: Content is protected !!