غياب اعضاء من مجلس الشركاء عن اجتماع بسبب كورونا وهذا ابرز ما ناقشه

الخرطوم تاق برس- رحب مجلس شركاء الفترة الانتقالية في إجتماعه بالقصر الجمهوري يوم، الاثنين، برئاسة عبد الفتاح البرهان بتوقيع إتفاق إعلان المبادئ بين حكومة الفترة الإنتقالية والحركة الشعبية شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو ، وإعتبره خطوة إيجابية في إتجاه المرحلة الثانية من السلام والتي وضعت إطاراََ مهماََ لإكمال السلام.

وقالت مريم الصادق المهدي، المتحدث الرسمي بإسم المجلس، في تصريح صحفي، إن مجلس شركاء الفترة الإنتقالية، أمّن على أهمية الإستفادة من الدروس المستفادة من إتفاق جوبا لسلام السودان، مبينة أن بعض الأعضاء أبدوا ملاحظات ستسهم في تطوير الإتفاق بما يجعل السلام شاملاََ. وأكد المجلس ضرورة الإسراع في تكوين لجان وآليات التفاوض.

وتلقى مجلس الشركاء بحسب المتحدث الرسمي تنويراََ حول المبادرة المقترحة من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة حول الحدود مع الجارة إثيوبيا. كما حيا المجلس صقور الجديان لتأهلهم لنهائيات كأس الأمم الإفريقية ،وتمنى لهم مزيداََ من الانتصارات.

وأوضحت أن إلاجتماع الذي عقد اليوم شارك فيه كافة ممثلي الأطراف مع غياب بعض الأعضاء الذين أصابهم وباء كوفيد 19 والذي بات يضع البلاد والعباد في ظروف بالغة الشدة.

واكدت أن كل أجهزة الدولة تعمل من أجل محاربة الوباء وفي مقدمتها جيش البلاد الأبيض الذي يبذل افراده جهودا مقدرة في التصدي لجائحة كورونا بعد أن بدأت حملات التطعيم التي تشرف عليها وزارة الصحة بمجهودات من عدد من المبادرات الوطنية والدولية ومن الأصدقاء والأشقاء الذين عملوا علي توفير هذه اللقاحات. وتمني المجلس عاجل الشفاء لكل المرضى، وناشد المواطنين بضرورة الإلتزام بإجراءات الاحترازات الصحية.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!