كشف حقيقة مناوشات بين جيش حركة تحرير السودان والشرطة في مروي

الخرطوم تاق برس- – نفى سيف الدين عيسى هارون مستشار رئيس حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي للشؤون السياسية والادارية  رئيس وفد المقدمة لزيارة رئيس الحركة للولاية الشمالية  ماتردد بشأن مناوشات بين الجبهة الثورية جناح الهادي إدريس وشرطة محلية مروي وقال ان هذا الحديث عار من الصحة وما تم إجراء روتيني وطبيعي عند مدخل بوابة الولاية الشمالية لأنهم لم يتلقوا إشارة من حكومة الولاية بالزيارة وأضاف انه تم التواصل مع حكومة الولاية والتي سارعت باستقبال الوفد  بوفد ضم مدير الشرطة وقائد الاستخبارات والمدير التنفيذي لحكومة الولاية واتهم سيف أعداء السلام و عناصر النظام السابق بالأجهزة الأمنية  هي التي سعت إلى التشويش وإثارة الفتن والترويج لمعلومة غير حقيقية خاصة بعد نجاح الزيارة التي قام بها دكتور الهادي لولاية نهر النيل.

وأعرب سيف الدين عن شكره وتقديره لمواطني مروي لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة مبينا ان هذا هو ديدن وطبيعة انسان السودان اينما كان واشار الى زيارة الوفد لاسر شهداء 28 رمضان بتنقاسي حيث وجدوا كل البشر والترحاب.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!