مقرر لجنة ازالة التمكين يكشف عن رفض مجلس الوزراء طلبًا باعفاء مسؤول وافاد بـ(دا زولنا)

الخرطوم “تاق برس” – كشف مقرر لجنة إزالة التمكين وتفكيك نظام الانقاذ في السودان، صلاح مناع، عن طلب اللجنة إزالة مسؤول يدعى “عبد السلام”، إلا ان الطلب قُوبل بالرفض من مجلس الوزراء وأفاد بـ”دا زولنا وجبناه نحن”.
وأوضح مناع بحسب صحيفة السوداني، أن عبد السلام بلجنة الاختيار للخدمة العامة، يمتحن حالياً الجالسين لوظائف وزارة الخارجية في القرآن والحديث وغيره.

واستدرك قائلاً: “نحن ليس لدينا اعتراض على القرآن والحديث، لكنها ذات منهجية النظام القديم”.

وعبد السلام حمزة الامين العام المكلف للجنة الاختيار للخدمة العامة، طالته اتهامات بارتكاب تجاوزات في وظائف كوادر وسيطة بوزارة الخارجية السودانية في حين أن المفوضية لم تصدر الكشف النهائي لدفعة الكوادر الوسيطة 2017، وأن هذه الوظائف تم الالتفاف عليها من قبل الأمين العام المكلف عبد السلام حمزة وذلك لطبيعة هذه الوظائف (وظائف شاغرة داخل الهيكل الوظيفي).
وكانت مصادر قالت لـ(تاق برس) في وقت سابق إن التصديق المالي الصادر للوظائف التي اعلنت عنها مفوضية الاختيار بذات المسميات الوظيفية هو نفسه التصديق الصادر لاستيعاب دفعة الكوادر الوسيطة وزارة الخارجية 2017م وصدر ضمن موازنة ذات العام الوظائف وأن وزارة المالية لم تصادق على أي تمويل لوظائف جديدة لوزارة الخارجية ضمن موازنة العام 2020م.

ولم يحصل (تاق برس) على تعليق من المفوضية في ذلك الوقت لتوضيح الحقائق.

ولاحقا اجريت امتحانات للكوادر الوسيطة بوزارة الخارجية

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!