ساعات حاسمة لـ(ادريس ديبي) في تشاد.. تحذيرات من امريكا و بريطانيا

الخرطوم “تاق برس” – ألمحت كل من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية لاقتراب مسلحي جبهة الوفاق والتحرير، من العاصمة التشادية، انجمينا.

ونصحت كل من بريطانيا والولايات المتحدة رعاياها، وديبلوماسييها غير الأساسيين بمغادرة تشاد.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان صحفي، انه نظراً لقرب المتمردين المتزايد من انجمينا، واحتمال اندلاع أعمال عنف في المدينة، صدرت الأوامر لموظفي الحكومة الأمريكية غير الأساسيين بمغادرة تشاد على متن طائرة تجارية.

فيما حثت الحكومة البريطانية، يوم السبت، مواطنيها على مغادرة البلاد، حيث قالت إن قافلتين مسلحين من الجبهة المتمردة، جبهة الوفاق والتغيير، تتقدم باتجاه العاصمة.

وشوهدت إحدى القوافل وهي تقترب من بلدة ماو، على بعد ٢٢٥ كيلومتر شمالي انجمينا العاصمة.

وحسب موقع  La Trubune. fr، فإن الحكومة البريطانية، قد قالت يوم السبت ان قافلة تابعة للجبهة كانت متوجهة نحو الجنوب، باتجاه العاصمة انجمينا، بعد أن تجاوزت بلدة فايا لارغو، أكبر بلدة في شمالي تشاد، على بعد 770 كيلومتر من العاصمة .

وكانت قوات جبهة التغيير والوفاق التي تسللت من ليبيا، قد هاجمت يوم 11 أبريل، وهو يوم الانتخابات الرئاسية في تشاد، نقطة حدودية في شمالي البلاد.

وقالت الحكومة البريطانية، في موقعها لارشادات السفر، حسب المصدر السابق، انه شوهدت قافلة أخرى، تقترب من بلدة ماو الواقعة على بعد نحو 220 كيلومتر شمالي انجمينا. ولم ترد اي أنباء عن تدخل للطيران الفرنسي في القتال ضد المعارضين، كما كان يحدث في السابق.

وتحت عنوان، متمردو جبهة الوفاق والتغيير يتقدون في داخل تشاد، أوردت إذاعة فرنسا العالمية، في موقعها على الإنترنت، يوم أمس، خبر الاشتباك الأول بين المتمردين والقوات الحكومية، يوم 17 أبريل، في تيبيستي، وحدوث مواجهات بين الطرفين في شمالي ماو، بمحافظة كانَ، على بعد 300 كيلومتر من العاصمة انجمينا.

وقالت إنه يبدو أن المتمردين يحرزون تقدما على  الأرض في الداخل التشادي.

ترجمة.. عبد الله رزق

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!