اختيار شركة امريكية من بين 19 لاصلاح الخدمة المدنية في السودان

الخرطوم تاق برس” – اعلن مجلس الوزراء في السودان، الاربعاء، عن اختيار شركة امريكية من بين 19 شركة تقدمت لاصلاح الخدمة المدنية في السودان، بالتعاون مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID).

واعلنت وزارتي مجلس الوزراء والعمل والاصلاح الاداري  عن انطلاق مشروع “إصلاح الخدمة المدنية في السودان” كأهم خطوات التحول الديمقراطي والإصلاح المؤسسي وفق المعايير والاسس الدولية.

ويشمل مشروع اصلاح الخدمة المدنية الدراسة والتقييم أجهزة الخدمة المدنية لحكومة الفترة الانتقالية المختلفة متمثلة في ستة وعشرون وزارة اتحادية كمرحلة أولى، وفي المرحلة الثانية ستقدم الشركة الدراسة المتكاملة والتوصيات والإصلاحات المطلوبة وفق الأسس والمعايير الدولية، وتقديمها إلى رئيس مجلس الوزراء.

وقال تصريح من مجلس الوزراء اطلع عليه “تاق برس” انه تقدمت الوكالة الامريكية للتنمية الدولية في مطلع فبراير الماضي لتمويل المشروع في مرحلته الأولى بإعداد الدراسة والتقييم، وتقدمت (١٩) شركة عالمية بعطاءاتها لإعداد الدراسة والتقييم لنظام الخدمة المدنية الحالية في السودان وبإشراف مباشر من وزارة شؤون مجلس الوزراء علي إجراءات فرز وتقييم ودراسة عطاءات الشركات المتقدمة.

واشار مجلس الوزراء الى انه تم اختيار (٣) شركات من المتقدمين بأفضلية عطاءاتها، ومن ثم تم اختيار الشركة الفائزة بأفضل عطاء وهي شركة Price Waterhouse Coopers (PWC) حيث ستوقع معها الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بغرض إجراء الدراسة والتقييم لجهاز الخدمة المدنية وذلك في مطلع مايو المقبل.

واشار مجلس الوزراء الى ان الدراسة والتقييم تمثِّل بداية الطريق لإصلاح جهاز الخدمة المدنية كاملاً على أسس علمية وفعّالة، تمهيداً لتكوين المفوضية القومية لإصلاح الخدمة المدنية كجزء من التزامات الوثيقة الدستورية، مما يمكّن الحكومة من تحسين تقديم الخدمة للمواطن في جميع أنحاء البلاد بما في ذلك تسهيل المعاملات الحكومية، وتحسين الوصول إلى الخدمات الأساسية، وتعزيز شفافية الحكومة ومساءلتها، في الوقت الذي يسير فيه السودان على مسار تاريخي نحو إرساء أسس السلام المستدام والتحول الديمقراطي المنشود.

ولفت مجلس الوزراء الى ان الخطوة التزاماً من وزارتي شؤون مجلس الوزراء والعمل والإصلاح الإداري بمهام الفترة الانتقالية، وأولويات الحكومة الانتقالية الخمس بالتعاون مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية (USAID) لتقديم الدعم الفني واللوجستي لإنجاح عملية الانتقال الديموقراطي بالبلاد، ووفق مطلوبات الشفافية وأسس الحوكمة الرشيدة، والتأسيس وفق الأطر العلمية المتبعة في جميع أنحاء العالم لبناء مؤسسات الدولة.

وقال ان إشراف العمل سيكون عبر وزارة العمل والإصلاح الإداري التي يمثل البرنامج إحدى أهم المهام التنفيذية للوزارة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!