السودان يعلن عن مقاضاة شركة ساليني الايطالية واثيوبيا ويكشف اربع مسارات لحل أزمة سد النهضة

الخرطوم تاق برس” – اعلن السودان عن بحث رئيس الوزراء عبد الله حمدوك استعدادات الفِرَق القانونية في مقاضاة شركة ساليني العاملة في بناء سد النهضة ، أو حتى مقاضاة الحكومة الإثيوبية والعمل الدبلوماسي والسياسي خلال الفترة القادمة.

وترأس حمدوك اجتماع اللجنة العليا لمتابعة ملف سد النهضة، بحضور وزراء شؤون مجلس الوزراء، والخارجية، والعدل، ومدير جهاز المخابرات العامة، ومدير هيئة الاستخبارات العسكرية، وأعضاء فريق التفاوض.

وأوضح ياسر عباس وزير الري والموارد المائية السوداني في تصريح صحفي أن الاجتماع استعرض محطات تفاوض سد النهضة والجمود الذي تشهده المفاوضات هذه الأيام وكيفية الخطة في الأسابيع القادمة.

وقال وزير الري السوداني أن الاجتماع أمنّ على التمسك بالموقف التفاوضي الوطني المُرتكز على حق السودان  في حماية مصالحه الخاصة بالأمن المائي، وذلك بتأمينه على المسارات الأربعة وهي المسار الفني، والتحوطات الفنية اللازمة في سد الرصيرص وفي جبل أولياء.

ونقل وزير الري عن بحث الاجتماع مع حمدوك استعدادات الفِرَق القانونية في مقاضاة شركة ساليني العاملة في بناء سد النهضة ، أو حتى مقاضاة الحكومة الإثيوبية والعمل الدبلوماسي والسياسي خلال الفترة القادمة.

وأشار عباس أن الاجتماع وجّه بضرورة تكثيف العمل الاعلامي لتوحيد الجبهة الداخلية في السودان حول موقف موحد نحو الأمن المائي السوداني.

وشدد وزير الري على دعم الموقف التفاوضي الوطني، بجانب التواصل مع منظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية وكل القوى السودانية التي يهمها الأمن المائي للبلاد.

ويخشى السودان ومصر من تمسك اثيوبيا بالمضي في الملء الثاني للسد خلال شهري يوليو و أغسطس المقبلين دون التوصل لاتفاق.

وفشلت مفاوضات حول أزمة سد النهضة في عاصمة جمهورية الكونغو الديمقراطية أبريل الحالي.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!