(سودانير) تكشف حقيقة وملابسات عودة طائرة من القاهرة تحمل زوجة وزير سوداني مصابة بكورونا وقرار تجاه مسؤولين

الخرطوم تاق برس- كشفت الخطوط الجوية السودانية (سودانير) ملابسات وحقيقة عودة طائرة من القاهرة تحمل زوجة وزير مصابة بفيروس كورونا.

وشهد مطار القاهرة الدولي قبل ثلاث أيام  إقلاع طائرة  للخطوط الجوية السودانية براكبة واحدة وإلغاء سفر ما يقارب 29 راكباً فضلاً عن طاقم الطائرة، بعد أن تبين أن المسافرة مصابة بفيروس كورونا.   

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي اسم زوجة وزير الصناعة ابراهيم الشيخ بأنها هي زوجة الوزير المعنية التي عادت بها الطائرة لوحدها فقط إلى الخرطوم.

ونفت الخطوط الجوية السودانية صحة ما ورد بوسائل التواصل الاجتماعي عن الراكبة التى كانت من ضمن ركاب الخطوط الجوية السودانية رقم 102 المتجهة من الخرطوم الى القاهرة والتى تبين أنها تحمل نتيجة إيجابية لفحص covid-19 كورونا.

واشارت الشركة  في بيان توضيحي الى ان الراكبة المعنية كانت ضمن ركاب الدرجة السياحية وهي ليست زوجة شخصية عامة ودخولها كان عبر صالة الركاب ولم تمر بصالة كبار الشخصيات وان كل الاجراءات تمت بالصالة العادية.

واعلنت الشركة ان مدير عام شركة الخطوط الجوية السودانية اتخذ قرارات حاسمة بشأن رحلة العودة من القاهرة للمواطنة السودانية المصابة بكوفيد 19 ومن بينها اخضاع المسؤولين فى محطة الخرطوم للإيقاف الفوري والتحقق معهم حول  الواقعة بدءاً من مدير المحطة ورئيس الوردية ومشرف الوردية والكاونتر والموظف الذى قام بالإجراء.

واكدت الشركة انه تم طلب تقرير مكتوب من مدير محطة القاهرة وكابتن الطائرة حول الملابسات التى أدت للعودة بالراكبة المذكورة فقط دون بقية الركاب وقد تم استلام التقرير وارساله لسلطة الطيران المدني وجاري تقييمه توطئة لإتخاذ الاجراءات اللازمة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!