قتلى وجرحى في فض قوات عسكرية اعتصام مواطنين بالقوة المفرطة وقرارات وتوجيهات عاجلة من والي جنوب دارفور

الخرطوم تاق برس- جنوب دارفور-  فضّت قوات حكومية سودانية اعتصاماً سلمياً، في منطقة بليل التابعة لولاية جنوب دارفور، ما أدى إلى مقتل سيدة وجرح ثمانية أشخاص آخرين.
وتم فض الاعتصام أمس الاربعاء «بالقوة المفرطة»، حسبما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.
وينظم أهالي بليل مُنذ الأحد الفائت تجمعاً سلمياً أمام مقر الحكومة المحلية للضغط عليها لتنفيذ حزمة مطالب، بينها توفير خدمات علاجية وأخرى متصلة بالكهرباء والطرق.

وقال شهود عيان للموقع إن قوات حكومية مشتركة فضّت بالقوة المفرطة اعتصاماً أمام مقر حكومة محلية بليل التي تبعد 15 كليومتراً تقريباً من عاصمة جنوب دارفور نيالا.
وأشاروا إلى أن عملية الفض، التي جرت بالغاز المسيل للدموع والسلاح الناري، أسفرت عن مقتل سيدة وإصابة ثمانية أشخاص آخرين. وفرضت الحكومة المحلية حالة الطوارئ لمنطقة بليل مع إعلان حظر التجوال من الساعة السابعة مساءً إلى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي، اعتباراً من أمس (الأربعاء) ولمدة أسبوع.

ونظم مواطنو منطقة قصة إنجمت بوادي بلبل بمحلية السلام بولاية جنوب دارفور غربي السودان وقفة إحتجاجية بأمانة حكومة الولاية اليوم، الخميس، إحتجاجاً على أحداث متكررة وقعت في المنطقة من قبل متفلتين نهاية الأسبوع الماضي، مما أدى إلى مقتل وجرح عدد من المواطنين ونهب ممتلكات وتسبب فى نزوح عدد كبير من سكان المنطقة والقرى المجاورة لها.

ولدى مخاطبته المحتجين من أبناء المنطقة أمام مبنى حكومة الولاية، وجه والي جنوب دارفور موسى مهدي إسحق بالقبض على المجرمين الذين تسببوا في أحداث وادي بلبل منطقة قصة انجمت التي نتج عنها مقتل ثلاثة أشخاص وجرح آخرين في أحداث متفرقة الأسبوع الماضي.

والي جنوب دارفور

وحمل المحتجون جثة مواطن قتل أمس من قبل المتفلتين.

وتعهد بأنه سيكون على مسافة واحدة من كل القبائل، لتحقيق العدل بين الناس.

وتوعد بأن أي شخص مجرم أو متفلت قتل أونهب سيتم القبض عليه ومحاسبته.

وشدد على ضرورة تبليغ الأجهزة بكل مجرم أو متفلت متهم في الأحداث.

وناشد المواطنين الذين نزحوا بسبب الأحداث إلى البقاء فى مناطقهم، وعدم تركها.

وأضاف “نوفر لكم الأمن والأمان ومافي زول بجبركم على مغادرة مناطقكم”.

وقدم مهدي تعازيه لأسر الشهداء ووعد بزيارة المنطقة يوم غد للوقوف على الأحوال ميدانياً ومواساة أسر الشهداء فيما طالب المحتجين بالقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة وفرض هيبة الدولة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!