أكبر بنك ألماني يقرر استئناف المعاملات المصرفية مع السودان بعد إنقطاع استمر 15 عامًا

الخرطوم “تاف برس” – في خطوة من شأنها إحداث نقلة نوعية في تسهيل التعاملات المصرفية مع السودان، قرر مصرف “دويتشة بانك الألماني”، الأسبوع الماضي استئناف التعاملات المصرفية الطبيعية مع السودان بعد مقاطعة استمر لأكثر من 15 عاماً.

وتلقت سفارة السودان في برلين اخطاراً يفيد بقرار رئاسة البنك في فرانفكورت استئناف التعاملات المصرفية مع السودان.

وتجري رئاسة البنك حالياً مشاورات مع الفروع الإقليمية في دبي والقاهرة بشأن الجوانب الفنية اللازمة لوضع القرار موضع التنفيذ.

ويعتبر “دويتشة بانك” أكبر مؤسسة مصرفية في المانيا ويأتي في المرتبة رقم 21 على مستوى العالم حسب تصنيف العام 20117-2018م.

وقد شكّل قرار البنك إيقاف تعاملاته المصرفية مع السودان بسبب العقوبات الاقتصادية الأمريكية على السودان حجر عثرة وعقبة كؤود أمام معظم التعاملات المصرفية للسودان مع العديد من دول العالم وبالأخص مع الدول الأوروبية.

ويسيطر البنك على جزء مقدر من تدفقات التعاملات المصرفية العالمية بشبكة فروع تغطى 58 دولة حول العالم.

وقالت وكالة السودان الرسمية للانباء ” سونا” ان القرار ثمرة لثورة ديسمبر المجيدة ورفع اسم السودان من اللائحة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب، وكذلك نتيجة لجهود مقدرة من سفارة السودان ببرلين وعدد من الأطراف الأخرى.

و يمثل القرار دفعة مقدرة في اتجاه تعزيز التنمية الاقتصادية والتبادلات التجارية وتحسين بيئة الاستثمار بالبلاد.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب

أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!