غرب دارفور تكشف نتائج التحقيق في اتهامات فساد باموال البترول

الجنينة (تاق برس) – أكدت وزارة المالية والقوى العاملة بولاية غرب دارفور؛ أن الاتهامات التي أثيرت عن مزاعم فساد بإدارة البترول كيدية ولم يتم اثباتها حسب تقرير لجنة التحقيق.

 

وقال مدير عام وزارة المالية والقوى العاملة سليمان جور في مؤتمر صحفي بمدينة الجنينة؛ إن لجنة تقصي الحقائق وبعد أكثر من شهر، حققت مع 40 شخص لم يثبت لها حسب تقريرها ما يدين موظفي إدارة البترول والنقل.

وتضم لجنة التحقيق ممثلين للقوات النظامية ووكيل نيابة وممثل للحرية والتغيير وقوى إعلان الحرية والتغيير بجانب موظفين من وزارة المالية والحكم المحلي.

وأضاف “نحن في إطار بحثنا عن الحقائق ومحاربة الفساد شكلنا لجنة تحقيق من كافة الأجهزة الجهات المختصة ولم يثبت لديها مايؤكد تلك التهم”.

 

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي نشرت مقالات من مصدر مجهول اتهمت قيادات بإدارة البترول بتجاوزات مالية قدرت بعشرات المليارات وابتزاز لأصحاب المستودعات من أجل سداد فارق السعر.

 

وأشار سليمان إلى أن وزارته بدأت إجراءات قانونية للوصول إلى الجهات التي تقف وراء النشر.

واصفا ما أثير بأنها اتهامات كيدية وجزافية ولم تؤسس على أدلة وبيانات.

وتابع “تعاملنا مع الإشاعة بمسؤولية كبيرة.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب

أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!