الحكومة الفلسطينية تطالب السودان بتسليم أموال وأصول مصادرة من حركة حماس

220

الخرطوم – (تاق برس) – طالب حسين الشيخ، المسؤول الفلسطيني المقرب من رئيس السلطة الفسطينية، محمود عباس، السبت من السودان، تسليم الأصول التي صادرتها الخرطوم، وقالت إنها تعود لحركة حماس.

 

وغرد الشيخ في الصدد قائلا: “نتمنى على دولة السودان الشقيقة التي كانت دوما شعبا وحكومة مع شعب فلسطين أن تسلم الأموال المنقولة وغير المنقولة التي تمت مصادرتها إلى دولة فلسطين ولحكومة فلسطين”.
وقال إن الشعب الفلسطيني أحوج لهذه الأموال، وخص بالذكر شعب غزة “الذي يرزح تحت الحصار” وفق تعبيره.

نتمنى على دولة السودان الشقيقة التي

كانت دوما شعبا وحكومة مع شعب فلسطين ان تسلم الاموال المنقولة وغير المنقولة التي تم مصادرتها الى دولة فلسطين ولحكومة فلسطين ، الشعب الفلسطيني احوج ما يكون لهذه الاموال وتحديدا شعبنا العظيم الذي يرزح تحت الحصار في غزة هاشم .

 

والخميس، وضعت السلطات السودانية يدها على عدد من الكيانات التي وفرت الدعم على مدار سنوات لحركة حماس.

 

وأفاد مصدر في “لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو 1989 واسترداد الأموال العامة” في السودان، بأنه تمت مصادرة أصول تعود إلى حركة حماس الفلسطينية التي نفت أن لديها استثمارات في البلاد.

وقال المصدر في اللجنة التي تشكلت عقب الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في إبريل 2019، إنه “تمت مصادرة شركات تتبع لحركة حماس وهي حسان والعابد للإنشاءات، والرواد العقاري، إضافة الى مشروع زراعي باسم البداية وفندق بردايس، في وسط الخرطوم ومكتب للتحويلات المالية كانوا يستخدمونه لنقل الأموال إلى الخارج باسم الفيحاء.

وأضاف المصدر متحدثا لوكالة فرانس برس إنه تمت أيضا مصادرة أسهم تعود للحركة في شركة مع رجل أعمال سوداني في منطقة دنقلا، الواقعة على مسافة 450 كيلومترا شمال العاصمة الخرطوم.

لكن الحركة نفت وجود استثمارات لها بالسودان، وقال المتحدث باسم حماس حازم قاسم، لوكالة فرانس برس “لا يوجد لنا أي استثمارات في السودان، ونؤكد أنه ليس لدينا أي مشكلة مع أي جهة سودانية”.

whatsapp
أخبار ذات صلة