السودان: حزب “المؤتمر الشعبي” يرشح “حمدوك” لرئاسة مجلس السيادة الانتقالي

197

 

الخرطوم “تاق برس” أعلن حزب المؤتمر الشعبي المعارض بالسودان، ترشيح رئيس الحكومة الحالية، د.عبدالله حمدوك، لرئاسة مجلس السيادة ممثلاً للمدنيين. وحذر من جلب قوات أجنبية تحت الفصل السابع.
ودعا لإصدار عفو عام من قبل الشعب السوداني، عن كل من أسهم في إنجاح ثورة ديسمبر في 2018 .
ودعا الأمين العام المكلف للمؤتمر الشعبي، د. بشير آدم رحمة، في مؤتمر صحفي لقوى إعلان البرنامج الوطني، بمنزل د. التجاني السيسي “الثلاثاء”، دعا لتكوين مجلس سيادة من (7) أشخاص بمشاركة اثنين من العسكريين، وأن يكون برئاسة د. حمدوك، على أن يذهب بقية أعضاء المكون العسكري لمجلس الأمن والدفاع الوطني للتفرغ لقضايا الترتيبات الأمنية وخلافها.
وتابع بشير رحمة: “الجيش وطني، ولابد من دعمه، لن نفرط فيه، ولكن لن نقبل بحكم عسكري، وعلى قائد الجيش إذا أراد حكم البلاد أن يخلع بزَّته العسكرية ويترشح”.
ونادى بشير رحمة بضرورة إقامة مؤتمر جامع، وتشكيل مجلس تشريعي، مبيناً أن السلطة الحالية لا يمكن أن تستمر.

whatsapp
أخبار ذات صلة