أصحاب العمل: زيارة مدير البنك الدولي تمهد الطريق للاستفادة من نوافذ التمويل الدولية

70

 

الخرطوم “تاق برس” أعلن اتحاد اصحاب العمل السوداني واتحاداته التجارية والصناعية والزراعية والانتاج الحيواني والنقل والصناعات الصغيرى ترحيبهم بالزيارة التاريخية لرئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس، والوفد المرافق لسيادته للسودان.

وأكد بيان صادر عن الاتحاد اليوم الى أهمية الزيارة فى هذا التوقيت الذي يواجه فيه السودان تحديات الانتقال الى مرحلة بناء السودان الجديد في جميع قطاعاته وبخاصة الاقتصادية، وأنها تكتسب أهمية قصوى على الصعيد السياسي والاقتصادي والدبلوماسي والاجتماعي .

وأشار البيان الى أن زيارة ملباس والوفد المرافق له تعتبر شهادة انجاز وتأكيد على نجاح الاصلاحات الاقتصادية التي تبنتها الحكومة الانتقالية وما حققته من إيجابيات بافساح الطريق لعودة السودان للاندماج في المنظومة الاقتصادية والمالية العالمية وإلغاء جزء من ديونه الخارجية مما يمهد الطريق ايضا الى القطاع الخاص الوطني الاستفادة من نوافذ التمويل بمؤسسات البنك الدولي والمؤسسات والصناديق الدولية.

وفيما يلي يورد (تاق برس) نص البيان الصحفي:
———–
بسم الله الرحمن الرحيم

اتحاد عام اصحاب العمل السوداني

بيـــان صحفي

يود الاتحاد العام لاصحاب العمل السوداني واتحاداته الولائية والقطاعية التجارية والصناعية والزراعية والانتاج الحيواني والنقل والصناعات الصغيرة والحرفية أن يعلن عن ترحيبه التام بالزيارة التاريخية منذ عقود خلت بالسيد ديفيد مالباس رئيس مجموعة البنك الدولي والوفد المرافق لسيادته للسودان في هذا التوقيت للسودان وهو يواجه تحديات الانتقال الى مرحلة بناء السودان الجديد في جميع قطاعاته وبخاصة الاقتصادية،حيث تاتي اهمية الزيارة نظرا لما تكتسيه من أهمية قصوى على الصعيد السياسي والاقتصادي والدبلوماسي والاجتماعي .

ويشير الاتحاد الى ان خصوصية هذه الزيارة تعود الى أنها أول زيارة للسودان من شخصية رفيعة وبهذا المستوى بالبنك الدولي منذ زيارة الرئيس الأسبق للبنك السيد جوزيف مكنمارا في أوائل سبعينيات القرن الماضي وهو الأمر الذي يؤكد التزام البنك الدولي بمساعدة السودان لإحداث التحول الإيجابي المنشود خاصة على الصعيد الإقتصادي وبناء السودان الجديد وإنجاح عملية التحول الديمقراطي.

يؤكد الاتحاد ان زيارة ملباس والوفد المرافق له تعتبر شهادة إنجاز وتأكيد على نجاح الاصلاحات الاقتصادية التي تبنتها الحكومة الانتقالية وما حققته من ايجابيات بافساح الطريق لعودة السودان للاندماج في المنظومة الاقتصادية والمالية العالمية وإلغاء جزء من ديونه الخارجية مما يمهد الطريق ايضا الى القطاع الخاص الوطني الاستفادة من نوافذ التمويل بمؤسسات البنك الدولي والمؤسسات والصناديق الدولية الاخري بما يعزز من جهود الارتقاء باقتصادنا الوطني ، كما تعتبر الزيارة مؤشرا ايجابيا يسهم في توجه العديد من المؤسسات والمنظمات الاقتصادية العالمية وكيانات منظمات القطاع الخاص ورجال الاعمال الاقليمية والدولية بالدول للسودان لبحث آفاق تعزيز التعاون المشترك وجذب رؤوس الاموال والمستثمرين للاستثمار بالسودان.

يؤكد الاتحاد ان زيارة رئيس البنك الدولي للخرطوم والوفد المرافق له وما تشهده من مباحثات ولقاءات مع المسؤولين بالدولة والفعاليات والكيانات والمؤسسات الاقتصادية تعتبر فرصة للتعرف على إمكانيات ومقدرات البلاد الواعدة والقناعة بضرورة دعم السودان لمواجهة الاختلالات والتحديات التي يواجهها الاقتصاد الوطني بدعم عمليات التنمية والإعمار وتحقيق الاستقرار الاجتماعي.

whatsapp
أخبار ذات صلة