حضور إبراهيم الأمين توقيع ميثاق التوافق الوطني بقاعة الصداقة يهدد بانقسام داخل حزب الامة القومي

404

الخرطوم- (تاق برس)- حضر إبراهيم الأمين نائب رئيس حزب الامة القومي، إلى الاحتفال بقاعة الصداقة، ووقع على ميثاق التوافق الوطني لوحدة قوى الحرية والتغيير، وهو امر خالف موقف الحزب الذي أعلن فيه عدم صلته بما يحدث في القاعة اليوم.

 

وقبل بداية مراسم التوقيع عمم محمد الإمام مدير مكتب دكتور إبراهيم الأمين، رسالة قال فيها: الأحباب والحبيبات والأخوة في الوطن العزيز نؤكد لكم ان دكتور إبراهيم الأمين لن يكون جزء من لقاء اليوم بقاعة الصداقة.

 

ووقع اكثر من 15 حزب وحركة ومنظمات مجتمع مدني  على على مشروع ميثاق التوافق الوطني لوحدة قوى إعلان الحرية، وطرحت القوى الموقعة على مشروع الميثاق على القوى السياسية الأخرى والحركات المسلحة لدراسته وابداء الراي حوله على أن يكون التوقيع على مسودة التوافق بعد 14 يوما من اعلان المشروع.

 

وكان من أبرز الموقعين  مني اركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان ، جبريل إبراهيم محمد رئيس حركة العدالة والمساواة السودانية، إبراهيم الأمين نائب رئيس حزب الامة القومي، التوم هجو الشيخ رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي محمد عصمت رئيس الاتحادي الديمقراطي الموحد، علي خليفة عسكوري رئيس التحالف الديمقراطي للعدالة الاجتماعية ، الناظر بشرى الصائم الإدارة الاهلية ، الجنرال خميس جلاب رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان.

 

ورفض الميثاق اختطاف الثورة والتحدث باسمها من قبل (مجموعة الأربعة) والتي أوصلت بسياساتها البلاد لهذا الانسداد السياسي والشقاق مع المكون العسكري، مع العمل على قيام وفاق وطني لكل قوى الثورة بالعودة لمنصة التأسيس بما يشمل الأحزاب السياسية وأطراف ولجان المقاومة ولجان الخدمات ومنظمات المجتمع المدني وبقية المكونات الاجتماعية المدنية والطرق الصوفية والإدارة الأهلية دون عزل لأحد سوى المؤتمر الوطني المحلول.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة