نظارة عموم دار بكر تنفي زيارة محمد الأمين ترك لدار نظارتها بالقضارف

143

الخرطوم “تاق برس” أعلنت نظارة عموم قبائل “دار بكر”، عدم استقبالهم لناظر البجا محمد الأمين ترك، في إطار زيارته لولاية القضارف وسعيه لتحقيق حلمه ودعمه في مسار الشرق.
وقال بيان توضيحي صادر عن النظارة بخصوص زيارة ترك إلى القضارف ممهور بتوقيع وكيل الناظر “حسن عبدالله بكر”، إن “ولاية القضارف لم ولن تتأثر بما قام به ترك من حراك خلال الأيام القليلة الماضية وظلت قوية ومتماسكة وعصية على كل المخططات الشريرة سيئة المقاصد”، وأفاد البيان أن لجان المقاومة اعترضت الناظر ترك ورفضت مخططه التقسيمي وهتفت ضده واشعلت النيران واحرقت اللساتك وعبرت عن موقفها بكل صراحة حتى اجبرت ترك علي التقهقر والعودة إلى حيث أتى.
وأشارت النظارة أنها لست معنية لا من قريب ولا من بعيد بما يقوم به ترك من إغلاق لشرق السودان، وأكدت أن ” لأهل الشرق قضايا عادلة والنضال من اجلها مشروع ولكن بالطرق السلمية وبالحوار الجاد بين جميع اهل الشرق دون استثناء لاحد”. ونفت النظارة في بيانها وجود أي تنسيق او ترتيب مع الناظر ترك لإغلاق شرق السودان واعتبرت خطوة الاغلاق تترتب عليها آثار سالبة على مصالح المدنيين خصوصا وان ميناء بورتسودان يمثل شريان السودان الاول لاهميته.
وكشفت النظارة عن دعمها للحكومة الانتقالية ووقفتها بجانب مبادرة رئيس الوزراء عبدالله حمدوك، وقطعت بأن ترك لم يصل إلى منزل الناظر سيف الدولة بكر على الاطلاق نسبة لاعتراض لجان المقاومة وتتريس الشارع.

whatsapp
أخبار ذات صلة