قيادي بالحرية والتغيير يوضح دستورية مقاطعة مكونات من التحالف الحاكم اجتماعات الحكومة

242

الخرطوم- (تاق برس)- أكد القيادي بقوى الحرية والتغيير عادل خلف الله، أن الخطوة التي تمت من مجموعة الإصلاح بقوى إعلان الحرية والتغيير لتجميد عمل الحكومة لا أساس ولا مشروعية لها، وأكد أنه لا يمكن أن تستجيب لها الأجهزة الانتقالية لجهة أن الحكومة نفسها محكومة بصلاحيات الوثيقة الدستورية.

 

وأوضح خلف الله بحسب صحيفة اليوم التالي الصادرة اليوم السبت، أن الوثيقة الدستورية، قائمة على الحرية والتغيير وشركاء السلام والمكون العسكري.

 

وقال” هذه هي الجهات الثلاث المكونة للوثيقة الدستورية ولا توجد أي جهة من داخل هذه المكونات ولا خارجها حق مشروعية الإقصاء أو الإبعاد أو التجميد أو استبدال أو إيقاف عمل الحكومة”.

 

وأضاف” هذه الخطوة لا تسهم في عمل تجاوز الأزمة الحالية وما أسس على باطل فهو باطل”.

واعتبر خلف الله أن ما تم في قاعة الصداقة مسرحية تم التأسيس عليها للعبة سياسية جديدة.

whatsapp
أخبار ذات صلة