خالد عمر يتهم جهات داخل مؤسسات السلطة الانتقالية بالميول الإنقلابية ويحذر من مخطط خطير ويهدد بالمواجهة

47

الخرطوم “تاق برس” – اتهم وزير شؤون مجلس الوزراء السوداني خالد عمر جهات داخل مؤسسات السلطة الانتقالية – لم يسمها – بانها ذات ميول انقلابية باستغلال ازمة شرق السودان من اجل خنق الحكومة المدنية الانتقالية وتجويع السودان لاهداف اخرى قال انها “لجعل الشعب السوداني ييأس عن الثورة ورفع معناته بعد ان وجدت البلاد تستقر وانتهاء ازمة الصفوف مقدمة لتهيئة الشارع السوداني لقبول الانقلاب.

واضاف هذا الهدف من ناس داخل مكونات السلطة الانتقالية في الخرطوم هنا وما عنده علاقة بازمة الشرق ذوي ميول انقلابية

وهدد عمر بمواجهة المخطط وقال ” نقول لهم بوضوح سنواجهكم حتى النهاية وهذا المخطط سيفشل”

وزاد الشعب السوداني لن يقبل بالانقلاب تحت اي سبب كان”.

وقال ان هذه المحاولة تقرأ من كتب التاريخ القديمة والشعب وعى الدرس ولن يعيد الفصل مرة اخرى.

وهدد عمر قائلا ” المخططات الانقلابية سنقابلها وسنفشلها وسنبطلها طالما ان الشعب موحد خلف حماية ثورته والتحول الديموقراطي.

وقال ان هذه الجهات تسعى لاستغلال قضية شرق السودان لاهداف ليس لها علاقة بقضية الشرق.

واكد ان قضية شرق السودان ستحل بالجلوس الى الحوار عبر مؤتمر الشرق طالما ان المجتمع الدولي ملتزم بتوفير الموارد.

واضاف المخرج والحل هو المخرج السياسي بالحوار والنقاش السياسي ودعا كل مكونات الشرق للحوار الموضوعي والتفاوض للخروج من الازمة التي وصفها بانها خنقت الحكومة.

وحذر من مخططات الانقلابيين ستدفع في اتجاه قضية استخدام قضية الشرق لتجويع السودان ولتجريم من يحملون قضايا عادلة

وناشد مكونات شرق السودان لمخاطبة القضية بصورة افضل من الصورة التي تستخدم فيها لغير اغراضها ، بتهيئة المناخ للانقلاب ، وقال اقول لاهل الشرق المخطط  الانقلابي من الآن فشل من الخرطوم وسيفشل.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة