الجيش يهاجم التلفزيون القومي ويصفه بتلفزيون لقمان

97

الخرطوم – (تاق برس) – كتب المقدم الركن إبراهيم الحوري رئيس تحرير صحيفة القوات المسلحة؛ مقالا انتقد فيه التلفزيون القومي؛ الذي اسماه تلفزيون لقمان.
وقال الحوري: إن القوات المسلحة مازالت تحافظ على وحدتها وتراتبيتها وهي آخر ماتبقى من سودان اليوم، كيان منظم يحتكم إلى القوانين واللوائح وهي الوصية على الأرض والعرض تمضي بخطى ثابتة الى الأمام تتأسى بالحداثة وتعتمد على موروث ضخم من الخبرات.

ولكن لتلفزيون لقمان رأي آخر يقدح ويذم جيش السودان ولا مكان للرأي الآخر فيه، لا أجد للتلفزيون سببا ليكون بوقا يحجم الرأي الآخر عملا بقول فرعون (مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ) وكان بالأحرى أن يفتح التلفزيون داره لمناقشة قضايا الوطن والقوات المسلحة.

ويفتح ذراعيه للجميع تأكيدا لمبدأ الحرية الذي نادت به ثورة ديسمبر. ويستضيف كل سوداني غيور وإن كان مخالفا في الرأي.. فقمع الآراء المخالفة ولى زمانه، واغلاق الأبواب دون الذين يخالفونك الرأي أسوأ عهود الظلام التي حلمنا بوأدها من أجل سودان يسع الجميع.

ولكن ليس في القوم رجل رشيد

يفتح التلفزيون أبوابه لدعاة الفرقة والشتات.

whatsapp
أخبار ذات صلة