شقيق الطبيبة “ست النفور” يكشف معلومات حول قاتلها ويبرئ هذه الجهة من اغتيالها

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل مواكبة التطورات

الخرطوم تاق برس- وكالات – كشف شقيق الشهيدة “ست النفور بكار” التي قتلت في مليونية 17 نوفمبر بالخرطوم، عن توصله إلى معلومات مؤكدة عن الجاني، وبراءة الجيش من دمها.

وأكد شقيقها في حديث متداول بمواقع التواصل الاجتماعي، براءة الجيش السوداني، من قتل شقيقته، مؤكداً أن من قتلها شخص معروف لديه وتحصل على جميع معلوماته وسيصل إليه.

وقال شقيق “الشهيدة” أن ست النفور اخته وأخت الجميع، وهذه رسالة لقاتلها بأن جميع معلوماته وصوره وصلته، مضيفاً أن دم شقيقته برئياً من الجيش السوداني الذي خبره وعمل فيه كعسكري، وطاف البلاد شرقاً وغرباً في خدمته.

وتوعد القاتل بالقصاص وقال إنه يثق ان رسالته للقاتل وانه يثق في انها يوصله ولن يتركه. ولم يتسنى للموقع التأكد من أن الشخص الذي ظهر في الفيديو – بحسب ما جرى تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي-هو شقيق الطبيبة القتيلة ست النفور ام لشخص آخر.

 

وظهرت ست النفور خلال أحد المواكب بالخرطوم  تحمل لافتة كتب عليها “جميلة، حرة، كاملة، محترمة، غالية، محبوبة، شجاعة، عظيمة، ملهمة، قوية.

وكان مقتل ست النفور أحمد بكار والشهيرة بـ”ستو” “ستنا” كما يناديها أصدقاءها، اغتيلت برصاصة مباشرة في الوجه يوم الأربعاء الماضي، أثناء مشاركتها في مظاهرات بالخرطوم بحري غاضبة على قرارات قائد الجيش عبد الفتاح البرهان التي اتخذها في 25 أكتوبر بحل حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وفرض حالة الطوارئ في البلاد.

وقد أثار مقتلها حزناً واسعاً في أوساط منصات التواصل الاجتماعي، وقتلت “ستو 25 عام” والتي تدرس بجامعة النيلين كلية التمريض العالي بطلقة نارية مباشرة وذلك بميدان الرابطة في شمبات.

ومع عودة خدمة الانترنت نشر ناشطون على مواقع التواصل مقاطع فيديو بصورة مكثفة ظهرت فيها “ستو” خلال مشاركتها في عدد من المواكب الاحتجاجية ضد قرارات المكون العسكري.

وسيطرت صورة الطبيبة على وسائل التواصل الاجتماعي، ونعاها المئات من الأصدقاء والمعارف، كما بث ناشطون فيديو صادم للحظة إصابتها بالرصاص حين كانت تقف مع مجموعة من المتظاهرين في ميدان الرابطة في شمبات بالخرطوم بحري.

ويدور جدل حول مقتل المتظاهرين حيث تتهم الشرطة “طرف ثالث” باستهداف المواكب متعهدة بالتحقيق في الاحداث عقب 25 اكتوبر.

لمتابعة أخبارنا انضم إلى مجموعاتنا في واتساب

أخبار ذات صلة
error: Content is protected !!