استجابة لأوضاع الأطفال.. القوات المسلحة ترسل دعم مادي وعيني إلى دار المايقوما

185

الخرطوم – (تاق برس)- قدمت القوات المسلحة ممثلة في القوات البرية، اليوم، دعمًا عينياً وماديًا إلى دار المايقوما لرعاية الأطفال فاقدي السند، وقال اللواء الطاهر أحمد سامبو ممثل القوات البرية، إن الدعم يأتي بتوجيهات من الفريق الركن عصام محمد قائد البرية، استجابة لما حدث في الدار خلال الأشهر الماضية.

منوها إلى ان الدعم عبارة عن مواد غذائية ومستلزمات الأطفال ودعم مادي، لمساعدة إدارة الدار في القيام بمهامها تجاه هذه الفئة، وأضاف “ما تقومون به عملا كبيرا، ونعدكم بان لا يتوقف دعمنا تجاهكم وستكرر مثل مثل هذه الزيارات”، لافتا إلى ان ما تعرضوا له الأطفال خلال الفترة الماضية لم يكن لنقص الإعانات ولكن لظروف مختلفة.

فيما كشفت مسؤولة الدار منى عبدالله الفكي، معلومات عن الأطفال والمطلوبات التي تحتاجها الإدارة لتوفير احتياجاتهم، منوهة إلى الوفيات خلال شهر نوفمبر الماضي بلغت 31 حالة وفاة، بسبب المتاريس وإغلاق الكباري، فضلا عن وفاة 11 طفل منذ يناير 2022 وحتى الآن، منوها إلى ان الإدارة تحتاج إلى 6 قطعة بامبرز مقابل الطفل الواحد في اليوم لعدد 313 طفلا، وأشارت إلى ان الأمهات اللاتي يتبنين الأطفال تدفع لهن وزارة الرعاية 20 ألف جنيها شهريًا.

ودعت إلى أغلاق الحنفية التي تأتي بالأطفال إلى الدار عبر الوعي وتزكية الجانب الديني، وناشدت المجتمع إلى المساهمة ورعاية الأطفال عبر التبني وقالت إن عدد الأولاد الذين يحتاجون إلى رعاية أكثر من البنات، وأشارت إلى ان الدار يعمل فيها 445 أم عاملة و150 طبيب واخصائي و37 أجنبي يتبعون لمنظمة أطباء بلا حدود الفرنسية، وأكدت أن الدار تستقبل يوميا ما بين 2 إلى 4 أطفال، وكشفت عن انخفاض النسبة خلال شهر يناير الذي استقبلت فيه الدار 20 طفلا، وأضافت “في السابق نستقبل حوالي 60 طفلا شهريًا”،

 

 

whatsapp
أخبار ذات صلة