البرهان يوجه دعوة لإخراج السودان من العنف والقتل والإنزلاق ويكشف عن شرط لتسليم السلطة بعد مقتل ضابط أمام القصر الجمهوري

1٬888

الخرطوم تاق برس- دعا رئيس مجلس السيادة الإنتقالي القائد العام للقوات المسلحة السودانية الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان جميع أبناء الوطن إلى العمل سويا لإيجاد الحلول التي تخرج البلاد من دائرة العنف والخلاف وتجنبها مزالق الإنحراف عن السلمية والقتل سواء بين المتظاهرين أو أفراد القوات النظامية لأنهم جميعا أبناء السودان.

وقال البرهان في بيان اليوم الخميس من الإعلام العسكري “مكتب الناطق الرسمي باسم الجيش” ومجلس السيادة  تلقاه (تاق برس)  أن الدولة لن تمنع أحدا عن حرية التعبير في الرأي مع ضرورة التمسك بالسلمية والحرص على التظاهر بشكل حضاري يحفظ دماء ومقدرات أبناء البلاد
وأضاف “القوات المسلحة و القوات النظامية ليست عدوا للشعب ولن تتردد يوما في تقديم أرواح أبناءها قربانا لتحقيق أمن واستقرار وسلامة البلاد.

وأكد أن القوات المسلحة حريصة على تسليم أمانة السلطة في ظل حدوث وفاق لا يقصي أحدا ويؤمن استقرار الوطن.
وقدم البرهان التعازي ليل الاربعاء لأسرة الضابط  الرقيب ميرغني الجيلي الذي توفي خلال عمله في تأمين تظاهرات 8 مارس بمحيط القصر الجمهوري بالخرطوم.

 

البرهان يوجه دعوة لإخراج السودان من العنف والقتل والإنزلاق ويكشف عن شرط لتسليم السلطة بعد مقتل ضابط أمام القصر الجمهوري

وحضر الفريق أول ركن شمس الدين كباشي عضو مجلس السيادة ورئيس هيئة أركان الجيش مع البرهان في تقديم العزاء لأسرة الضابط.

وكان مجلس السيادة قال في بيان سابق ان الرقيب ميرغني ضمن قوة الحرس الجمهوري  توفي بعد تعرضه للضرب بآلة حادة في رأسه من قبل بعض المتظاهرين خلال مظاهرات 8 مارس أمام القصر الجمهوري.

البرهان يوجه دعوة لإخراج السودان من العنف والقتل والإنزلاق ويكشف عن شرط لتسليم السلطة بعد مقتل ضابط أمام القصر الجمهوري

whatsapp
أخبار ذات صلة