تقرير رسمي يكشف عن عمليات فساد في المجلس التشريعي (المعطل) واستمرار موظفين في صرف الوقود بتزوير مستندات

841

الخرطوم- تاق برس- كشفت مستندات عن فسادٍ في عملية توريد و صرف الوقود بالمجلس التشريعي الانتقالي”المعطل” في الفترة من 2020 ـ 2021.

 

وبالرغم من غياب المجلس لعدم التوافق على تسمية النواب، إبان عهد الحكومة الانتقالية المعزولة، إلا أن عددًا من الموظفين بردهاته ظلوا في حالة دوام، وتمتع بامتيازات المنصب الحكومي.

 

وقالت صحيفة الانتباهة الصادرة اليوم الأثنين، إن تقرير المراجعة الداخلية الصادر في 30 مايو من العام 2021، أكد أن الحصص الأسبوعية الثابتة لبعض المركبات القيادية والموظفين بالبرلمان والمصدقة مسبقًا من قبل الأمين العام المكلف، يتم تعديلها بخط اليد بدون اعتماد إجراء من قبل الجهة المخول لها بالتصديق، ما أدى إلى عجز بحوالي 4200 لتر”900 جالون” من حصة واحدة، ضمن ثلاث حصص وقود بنزين، سعة الحصة الواحدة 13.500 لترًا.

 

ووفق المستندات الرسمية، استهلكت الأمانة العامة للمجلس التشريعي الانتقالي خلال عام 2020 ـ 2021، كمية وقود “جاز + بنزين” قدرها 94.500″ لترًا، أيّ ما يعادل عدد سبعة تانكر سعة 13.500 جالونًا.

 

whatsapp
أخبار ذات صلة