السودان يرد على اتهامات من اثيوبيا ونشر قواته في الفشقة

1٬009

الخرطوم “تاق برس”-قال السودان إن إنتشار قواته الأمنية داخل حدوده جزء لايتجزأ من ممارسته لسيادته على أراضيه وضبط حدوده المعترف بها دولياً.

واستنكرت وزارة خارجية السودان بأشد العبارات حديث دمقي موكنن وزير الخارجية الأثيوبي بشأن منطقة “الفشقة”.

وقالت في بيان تلقاه (تاق برس) ان وزير الخارجية الاثيوبي إستند فيه على معلومات غير صحيحة ومضللة ومخالفة لإقرار أثيوبيا بما ورد في إتفاقية 1902 وبروتكول 1903 الخاص بوضع العلامات الحدودية بين البلدين و المذكرات المتبادلة بين وزيري خارجية البلدين في 18يوليو 1972م.

وأشار بيان الخارجية السودانية ان تصريح وزير الخارجية الاثيوبية يجئ في وقت تحتاج فيه المنطقة إلى الإستقرار والتهدئة والإبتعاد عن بث خطابات الكراهية والتصعيد.
وقال السودان إن إنتشار قواته الأمنية داخل حدوده جزء لايتجزأ من ممارسته لسيادته على أراضيه وضبط حدوده المعترف بها دولياً.

ودعا السودان، أثيوبيا، لإستئناف أعمال لجان الحدود المشتركة في أقرب وقت والإنخراط الجاد في عملية إستكمال تكثيف العلامات الحدودية بين البلدين.

 

وكان نائب رئيس الوزراء الاثيوبي ووزير الخارجية، دمقي مكونن، وصف الثلاثاء علاقة بلاده بالسودان بغير الجيدة.

ووجه انتقادات لاذعة للحكومة السودانية، واتهم الخرطوم بفتح أراضيها لمقاتلي جبهة تحرير تيغراي لشن هجمات على الجيش الفيدرالي الإثيوبي.

واعتبر مكونن هذا الأمر بمثابة “إعلان حرب”.

whatsapp
أخبار ذات صلة