السودان : إنقاذ 21 ملاحًا في غرق باخرة على البحر الأحمر

1٬434

الخرطوم تاق برس- أعلنت الإدارة العامة للدفاع المدني في السودان، أنها أخلت طاقم الباخرة بدر المكون من 21 شخصا بجانب انتشال 3 آلاف رأس ماشية على قيد الحياة، من الباخرة التي غرقت على رصيف ميناء سواكن ليل السبت.

وغرقت السفينة التي كانت تقل مواشي الصادر البالغ عددها نحو 15 ألف رأس من الضأن السوداني كانت في طريقها إلى ميناء جدة الإسلامي، لحظة تحركها من الميناء بعد أن مالت على عمق نحو 13متراً قرب الرصيف.

وأكد مدير الإدارة العامة للدفاع المدني الفريق شرطة عثمان عطا طبقاً للمكتب الصحفي للشرطة، أن إدارته بذلت جهوداً مقدرة في إنقاذ طاقم الباخرة، حيث تمكنت أطقم الدفاع المدني بجانب فرق الإنقاذ الأخرى في إنقاذ 21 ملاحاً يمثلون جملة الطاقم الملاحي للباخرة.

واكد انقاذ 3 آلاف رأس من الضأن على قيد الحياة، و5000 الف راس نافق فيما لازالت المحاولات مستمرة لإخراج بقية الضأن النافق من قاع  البحر الأحمر.

واشار الى ان بقاء الضان النافق على سطح الماء يؤدي لكارثة بيئية كبرى.

وقال إن إدارته أرسلت قوة إسناد لولاية البحر الأحمر من إدارتي الإنقاذ البري والإنقاذ النهري “الضفادع البشرية” بقيادة ضابط للمساهمة في أعمال الإخلاء وانتشال الباخرة بكامل أجهزتها ومعداتها المطلوبة لتعمل جنباً إلى جنب مع طواقم الإنقاذ الموجودة بقيادة ميدانية من مدير الدفاع المدني ولاية البحر الأحمر العميد شرطة أحمد محمد حميدان والعقيد شرطة عبد الله الصافي من الدفاع المدني.

وأكد عطا أن جميع طواقم الإنقاذ تعمل بطاقتها القصوى لإخراج جميع المواشي النافقة، ونوه إلى أنه منذ السبت ظلت قوات الدفاع المدني بالتنسيق مع قوات الإنقاذ النهري والبري والموانئ البحرية بالولاية تبذل جهوداً كبيرة، ونجحت في إخلاء طاقم الباخرة المكون من 21 شخصاً، ثم مواصلة العمل في انتشال المواشي بعد عمليات قطع بواسطة الأجهزة.

وأضاف: «حتى الآن العمل متواصل حيث تم استخراج عدد 3000 رأس على قيد الحياة وانتشال أكثر من 5000 راس نافق نتيجة الغرق.

وأوضح عطا أن تلك الجهود تحت إشرافه المباشر وقيادة ميدانية للعميد شرطة أحمد محمد حميدان وعقيد شرطة عبد الله الصافي.

واشار الى أن طاقم الملاحة للباخرة مكون من مصريين وسوريين ويبلغ عددهم 21 بقيادة الكابتن فوزي صالح علي السيد مصري الجنسية من محافظة سوهاج.

وأكد أن الباخرة مؤمنة تأميناً شاملاً، وهي قادمة من صيانة دورية من منطقة السويس قبل تحرك الرحلة، وأن حمولتها الكلية 18.000 ومقدار الشحنة الحالية 15.800.

وأكد عطا أنه تم اتخاذ إجراءات قانونية تحت المادة «44» إجراءات بقسم شرطة دائرة الاختصاص لمعرفة أسباب وملابسات الحادث.

يذكر أن والي ولاية البحر الأحمر بالانابة ومدير شرطة الولاية وقائد المنطقة العسكرية ومدير هيئة المواني البحرية وجميع القيادات بالولاية خفوا لموقع الحادث وشكلها حضورا في عمليات الإنقاذ.

whatsapp
أخبار ذات صلة