الشرطة تكشف تفاصيل إصابات في صفوف قواتها وإتلاف مقارها وتعلن وفاة مواطن في مظاهرات بالخرطوم

1٬954

الخرطوم “تاق برس” – اعلنت شرطة ولاية الخرطوم وفاة المواطن أبوبكر معتصم إسماعيل السيد في تظاهرات خرجت الخميس بالعاصمة الخرطوم.

واكدت انها تلقت افادة بالوفاة في بلاغ من قسم شرطة الاوسط بام درمان وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

واعلنت شرطة ولاية الخرطوم في بيان تلقاه (تاق برس) إصابة 18 شرطي اثنين منهم اصابتهما خطرة واستهداف المتظاهرين لاقسام ومقار الشرطة والتعدي على دار الشرطة ببري ورئاسة شرطة محلية أمدرمان وقسمي شرطة الشمالي والأوسط أمدرمان ورئاسة شرطة محلية بحري وقسم شرطة بحري المدينة.

وقالت الشرطة في البيان ” ان متظاهرين حصبوا القوات المتواجدة لتأمين المظاهرات  بالحجارة وإستخدام المسامير لإتلاف إطارات مركبات الشرطة.

واضافت الشرطة في البيان ” المظاهرات كان طابعها في بادي الأمر سليماً ولكن سرعان ما انحرفت هذه التظاهرات عن السلمية والجنوح للعنف من بعض المتظاهرين تجاه القوات المتواجدة لتأمينهم بحصبهم بالحجارة وإستخدام المسامير لإتلاف إطارات مركبات الشرطة، إضافة لإستهدافها لأقسام ومقار الشرطة حيث تم التعدي على دار الشرطة ببري ورئاسة شرطة محلية أمدرمان وقسمي شرطة الشمالي والأوسط أمدرمان ورئاسة شرطة محلية بحري وقسم شرطةبحري المدينة ونتج عن ذلك إصابة عدد (١٨) من أفراد الشرطة بينهم أثنين اصابتهم خطرة وتلف عدد (٣) من المركبات.

واكدت قوات الشرطة مضيها في الإضطلاع بواجباتها الدستورية و القانونية في الحفاظ على أمن الوطن والمواطن وإنفاذ حكم القانون.

ومنذ 25 اكتوبر 2021 يشهد السودان تظاهرات متكررة رافضة لقرارات اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان بحل الحكومة الانتقالية وسيطرة الجيش على السلطة ويطالب المحتجون بإبعاد العسكريين وتسليم الحكم للمدنيين.

وحسب لجنة أطباء السودان المركزية “غير حكومية” سقط 115 قتيل بالرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع واصيب الالاف منذ قرارات البرهان التي تسميها قوى الحرية والتغيير ولجان المقاومة بالانقلاب العسكري ويعتبرها قائد الجيش تصحيحية”.

whatsapp
أخبار ذات صلة