دق ناقوس الخطر من انكسار سفينة ووقوع كارثة وتسرب نفطي على البحر الأحمر

1٬217

وكالات – تاق برس- دقّت الأمم المتحدة، ناقوس الخطر لجمع 14 مليون دولار لاستكمال المبلغ اللازم للحيولة دون غرق ناقلة النفط “صافر” المهجورة قبالة سواحل اليمن وحدوث تسرب نفطي على البحر الأحمر، سيكلف تنظيفه 20 مليار دولار.

وقال مستشار منسق الأمم المتحدة في اليمن راسل جيكي، بحسب رويترز، الثلاثاء، في إحاطة دورية للمنظمة في جنيف “ينقصنا أقل من 14 مليون دولار لجمع 80 مليون دولار مستهدفة والبدء بعملية طارئة لنقل النفط من صافر إلى سفينة آمنة”.

وحذر جيكي من أن “العملية لا يمكن تنفيذها بدون الحصول على الأموال اللازمة” مشيراً إلى أنه من بين 66 مليونًا وعد بها بالفعل مانحون مختلفون، لم يتم جمع سوى عشرة ملايين حتى الآن، في حين أن السفينة يمكن أن تنكسر أو تنفجر” في أي لحظة”.

وأوضح “أن التيارات والرياح العاتية، بين أكتوبر وديسمبر، تزيد من مخاطر وقوع كارثة، وإذا لم نتحرك، فسوف تنكسر السفينة وستحدث كارثة. إنها مسألة وقت لا أكثر”.

والتسرّب النفطي في حال وقوعه سيكون خامس أسوأ تسرّب ناجم عن ناقلة، بحسب المسؤول الأممي.

whatsapp