السودان : تكريم وزير التربية والتعليم المكلف بعربة افانتي مستقطعة من أموال المعلمين يفجر موجة سخط وجدل

1٬075

الخرطوم تاق برس- فجر تكريم وزير التعليم المكلف مدير إمتحانات السودان محمود سر الختم الحوري من قبل معلمي كونترول تصحيح إمتحانات الشهادة الثانوية موجة غضب وسخط كبيرين وانتقادات من لجنة المعلمين السودانيين.

وقالت لجنة المعلمين في بيان ” تابعنا بكل اسف الأنباء التي راجت خلال الأيام الفائتة عن عزم (شرذمة) من ضعاف النفوس (رجال حول الحوري) وبائعي الضمير في سوق نخاسة اللا(إنسانية)، تكريم وزير التربية والتعليم الاتحادي (سيد الحيشان التلاتة)، وذلك باستقطاع مبلغ (٥) ألف جنيه من كل معلم يعمل في كنترول الشهادة الثانوية للعام ٢٠٢٢م، بصورة تبدو وكأنها طوعية ولكنها في حقيقتها وجوهرها منتهى القسر والإرغام.”

واضافت لجنة المعلمين في البيان ” كيف يرضى َمسؤول رفيع في الدولة ان تقوم فئة أمام مسمعه وناظريه بالدعوة لمثل هذه البدعة إن لم يكن على علم (إذا أحسنا الظن) او بإيعاذ منه (وهذا تصدقه القرائن والشهادات من المشاركين في آعمال الكنترول).

واعتبرت اللجنة التكريم “بدعة” جديدة في أعراف الخدمة المدنية، وليس لها أي تفسير سوى أنها “رشوة” مكتملة الأركان، ومحاولة لتلميع السيد الوزير لظن هذه (الشرذمة) أن مثل هذا السلوك سيغطي على فشله الذي لا تخطئه عين المتابع، فقد ثبت بالدليل القاطع ان الرجل أقل قامة من كل المناصب التي يجلس عليها، ولو كنا في بلد تحترم الإنسان لما جلس على اي من هذه المناصب يوما واحدا، ولكنه بلد العجائب والانقلاب.

وقالت لجنة المعلمين ان مبلغ ال(٥) الف الذي تم جمعه قسرا كان الأولى به هؤلاء المعلمين الذين تكبدوا مشاق الحضور في ظروف صعبة، ويعيشون في سكن الكنترول في ظروف أسوأ مما يتخيلها العقل، وما أجبرهم على ذلك إلا حاجة أسرهم وأبنائهم الذين يعدون الساعات لعودتهم.

واضافت في البيان ” هذا (لا) أدب جديد يرسيه الوزير وشلته ويجب ألا يمر هذا مرور الكرام.

ودعت المعلمين لرفضه ومقاومته وتعريته.

ونبهت اللجنة الى انه كان الأولى بالوزير النظر لمشكلات التعليم التي لا تحصى ولا تعد، ولم يقم هو باي خطوة تجاه حلحلة هذه المشكلات، وكل همه هو تلميع نفسه والظفر بهذه المناصب لأطول فترة ممكنة حتى يحقق أكبر مكاسب له ولحاشيته.

وقالت اللجنة ” لو كان الوزير يتابع ما يحدث من كوارث في السودان وان هنالك قرى بأكملها قد مسحت من الوجود وبها مدارس وطلاب، وان مدارس كثيرة قد أصبحت سكنا للمواطنين الذين فقدوا منازلهم، لقام بتأجيل العام الدراسي لمزيد من التفكير في كيفية التعامل مع كارثة السيول والأمطار التي ضربت عددا كبيرا من المناطق في السودان، ولتبرع بالعربة (الأفانتي) التي ستسلم له اليوم في هذا الاحتفال (الكارثي).

واضافت لجنة المعلمين في البيان ” كنا سنحترم الوزير لو وجه بصرف مبلغ التكريم و(الأفانتي) على المعلم الذي تعرض لحادث مروري وهو في طريقه للكنترول ويرقد الآن في المستشفى.

في السياق أوضح رئيس اللجنة المنظمة للتكريم من معلمي الكنترول هاشم حسن محمد احمد في كلمته التي القاها أن فكرة تكريم مدير الامتحانات اتت  كمبادرة نابعة من المعلمين انفسهم وبدعم ذاتي وظلت تترد في اوساطهم منذ سنين و تمت ترجمتها تحت شعار “الوفاء لاهل العطاء” لجهة أن الزير الحالي حقق خلال فترته نجاحات مشهودة رغم عظم وجسامة المسؤولية.

من جهته وصف وزير التربية والتعليم المكلف مدير الادارة العامة للقياس والتقويم والامتحانات محمود سر الختم الحوري التكريم بأنه قلادة شرف يعتز بها ويعتبر هدية لكل معلمي الوزارة.

وأشار الى اهمية الشهادة الثانوية لكل قطاعات الشعب واشاد بجهود المعلمين الذين ثابروا واجتهدوا وتحدوا الصعاب لبلوغ اعمال الشهادة لمنتهاها بسلام.

أخبار ذات صلة