المبعوث الأمريكي الخاص إلى السودان يكشف عن خطوة لوقف الحرب خلال أيام ويحذر من أمر موثق بالتقارير وإنهيار الدولة

1٬143

متابعات تاق برس- قال توم ‎بيرييلو ، مبعوث الرئيس الأمريكي جو بايدن، الخاص إلى السودان، إن واشنطن ستعمل بجدية خلال الاسابيع القليلة القادمة لوقف الحرب قبل أن تصل الأوضاع الهشة في السودان نقطة اللاعودة.

وعينت الولايات المتحدة الأميركية،في السادس والعشرين من فبراير الماضي ، توم بيرييلو مبعوثا خاصاً الى السودان، للعمل على دفع مساعي وقف الحرب ومنع المزيد من الانتهاكات.

واضاف المبعوث الأمريكي في مقابلة على قناة “بي بي سي” الإنجليزية” نحن نعتقد أنه أمر ممكن الحدوث إذ أن هؤلاء الجنرالات يستطيعون وقف الحرب خلال يوم واحد إذا أرادوا ذلك”.

ومضى قائلا : ان هذا الوقت يشهد اهتماماً متصاعدًا من العالم والاقليم بضرورة إنهاء الحرب ومعالجة الأزمة الإنسانية في السودان.

ولفت بيرييلو الى انه حتى الآن لم تتم الاستجابة الكافية لفتح ممرات المساعدات الانسانية.

واضاف “لقد تحدثنا مع ‎البرهان و ‎حميدتي بأن الغذاء لا يجب ان يستخدم كسلاح في الحرب.

وزاد ” تحدثنا مع القوى الاقليمية التي تدعم أطراف الحرب ليتوقفوا عن ذلك، ولاحظنا أن عدد منهم قد بدأ في ادراك انهم أسمهوا في اشعال نار ستحرق الجميع.

وحذر من ان استمرار هذه الحرب سيقود لانهيار الدولة.

وقال المبعوث الأمريكي نحن نرى عودة ‎الاسلاميين المتطرفين المسلحين للمشهد وهم من ناضل الشعب السوداني لعقود من أجل الخلاص منهم.

وكشف عن تقارير موثقة حول تصاعد نفوذ الاسلاميين المتطرفين داخل ‎القوات المسلحة السودانية.

وقال انه أمر مثير للقلق العميق لدينا ولدى شركاءنا في المنطقة.

whatsapp
أخبار ذات صلة