بعد اطلاق نار وسقوط قتلى .. السعودية تحذر مواطنيها في السودان

97

الخرطوم “تاق برس” – دعت المملكة العربية السعودية، مواطنيها في السودان الزائرين أو المقيمين في الخرطوم لاخذ الحيطة والحذر نظرا للوضع الحرج الذي تعيشه البلاد.

وقالت السفارة، في تغريدة لها على صفحتها الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”يوم الأحد، “تأمل السفارة من جميع السعوديين الزائرين والمقيمين بجمهورية السودان أخذ الحيطة والحذر والبعد عن مواقع المظاهرات مع الحرص على حمل إثبات الهوية لإبرازها إذا دعت الحاجة لذلك”.

ويشهد السودان مظاهرات هي الأضخم منذ انطلاق الاحتجاجات في 19 ديسمبر الماضي، حيث انتقلت الى مقر قيادة الجيش والذي يتخذ منه الرئيس البشير كذلك مقراً لاقامته واستقبال زائريه.

ودعا تجمع المهنيين وتحالفات المعارضة لتنظيم مسيرات في إطار ما يسمى موكب “السودان الوطن الواحد” لتسليم مذكرة للجيش السوداني تطالب بتنحي الرئيس عمر البشير.

ودخلت الاحتجاجات في السودان شهرها الرابع، بدأت منددة بالغلاء وتحولت إلى المطالبة بتنحي البشير،حيث أسفرت عن سقوط اكثر من 33 قتيلا، حسب آخر إحصائية حكومية، فيما تقول “منظمة العفو الدولية” إن حصيلة الضحايا بلغت 52 قتيلا، وتجدد حصد القتلى خلال الاحتجاجات التي شهدتها منطقة محيط القيادة العامة للجيش السبت الماضي 6 من ابريل بسقوط نحو 6 قتلى بحسب لجنة اطباء السودان المركزية.

وسبق أن أقر البشير، عبر تصريحات متفرقة بالتزامن مع موجة الاحتجاجات الحالية، بوجود مشاكل اقتصادية يعاني منها السودان لكنها ليست بالحجم الذي تضخمه وسائل الإعلام “في مسعى منها لاستنساخ ربيع عربي في السودان”، حسب قوله.

وأكد أن الحكومة لن تتغير بالمظاهرات، بل عبر صناديق الانتخابات.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب