عرمان يبعث باتهامات خطيرة للحرية والتغيير في وثيقة الاعلان الدستوري

1٬046

الخرطوم “تاق برس” –  اتهم القيادي بالجبهة الثورية نائب رئيس الحركة الشعبية قطاع شمال، ياسر عرمان قيادات من قوي اعلان الحرية والتغيير بالوقوف وراء عدم تضمين إتفاق اديس ابابا بوثيقة الإعلان الدستوري التي جرى التوقيع عليها بالخرطوم يوم الاحد.

وقال :”الوثيقة” تجاوزت رؤية السلام العادل”.

وأشار عرمان إلى أن قوى الحرية لم تلتزم بما تم الاتفاق عليه خلال مشاورات اديس بحضور الوسيط الافريقي محمد الحسن لبات نهاية يوليو الماضي.

وأعلن خلال مقابلة مع “العربية” عن إستعدادهم بالجبهة الثورية لإرسال وفد لبحث ومناقشة الأمر مع قوى الحرية والتغيير لتجاوز الازمة والتوصل لاتفاق، مشددا على ضرورة تسمية قيادة فعلية لقوى التغيير لمحاسبة الحكومة القادمة.

وتابع عرمان قائلا: “نحن شركاء في نجاح الثورة وفي اعتقادي ان الثورة استمرت طوال الثلاثين عاما الماضية”.

ونبه عرمان إلى تمسكهم بإدراج اتفاق اديس أبابا بالوثيقة الدستورية خاصة وانه يتضمن الترتيبات الامنية والكثير من التفاهمات السياسية حول ادارة الفترة الانتقالية.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!