بالاسماء.. ارتفاع اعداد المقبوض عليهم من منسوبي حزب البشير والنيابة ترفض الافراج عن معتقلين

الخرطوم “تاق برس” – رفضت نيابة ولاية القضارف شرقي السودان، الافراج عن قيادات حزب الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، الذين اقتادتهم الشرطة أمس الأول وتمسكت النيابة بإكمال التحري للمقبوض عليهم وانتظار فترة الثلاثة أيام من تاريخ القبض التي تنتهي اليوم.

وارتفعت اعداد المقبوض عليهم من قيادات الحزب البائد إلى 35 من جملة 56 متهم تم تحويل المقبوض عليهم إلى سجن الهدى وتنتظر السلطات اكتمال عمليات القبض على بقية المتهمين وهم خارج الولاية من بينهم علي الشيخ الضو امين الحركة الإسلامية الذي خرج في سبيل الله بجانب على عبد اللطيف البدوي وزير الشباب والرياضة السابق وأمين أمانة الشباب وخالد إبراهيم أبوبكر رئيس اتحاد الطلاب وعلى الشيخ الضو المتواجدين في الخرطوم بجانب إبراهيم ضوينا احد قيادات الشباب المتواجدين في ولاية سنار .

ومن بين القائمة كفيف ومريض بالسرطان هو التيجاني سليمان نوح وكانت المفاجأة هي ظهور طفل عمره سبعة سنوات ضمن قائمة المطلوب القبض عليهم وهو ابن البروفيسور جمال خالد عميد كلية الطب بجامعة القضارف سابقا والذي بعد أن تفاجي فريق المباحث بالطفل لحظة القبض عليه.

واتهمت قيادات حزب المؤتمر الوطني المحلول، بالقضارف والي القضارف الدكتور سليمان علي موسى ومقرر لجنة إزالة التمكين بالقضارف الضلوع في إعداد القائمة والزج بي قيادات الحزب في الحراسات وأضاف ماتم لن يصمت من ثورتنا تجاه إسقاط قحت والغلا والفشل في إدارة الحكم والخروج من الأزمة الاقتصادية.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب

أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!